محافظ الضالع يتفقد الخطوط الأمامية لجبهة مريس ويتفقد معسكراتها

#النقابي_الجنوبي الضالع /  خاص

شهدت محافظة الضالع تحركات غير مسبوقة و اجتماعات ولقاءات موسعة قام بها اللواء الركن علي مقبل صالح محافظ المحافظة قائد محور الضالع منذ مساء أمس الجمعة مع القيادات العسكرية والأمنية والمقاومة وقيادات السلطة المحلية تم تكريسها لمناقشة مجمل الأوضاع الأمنية في جبهات القتال عموما في جبهتي مريس دمت و حمك العود تمخظة اللقاءات بتوجيهات صارمة وصريحة من اللواء الركن علي مقبل صالح محافظ محافظة الضالع قائد محور الضالع قضت بتجهيز عددا من الكتائب القتالية من اللواء ٣٣ مدرع واللواء الأول مقاومة واللواء ٨٢ مشاة والمقاومة الجنوبية وقوات الحزام الأمني بالضالع لدعم جبهات القتال في مريس والعود .

محافظ الضالع اللواء الركن علي مقبل صالح عزز تلك اللقاءات بتوجيهات قضة بارسال و تعزيزات عسكرية  وزيارة قام بها الى الخطوط الامغامية بجبهة مريس دمت التي حققه تقدم كبير وحررت مناطق يعيس والزيلة وغول الديمة ومناطق اخرى حيث رفعة زيارة المحافظ معنويات المقاتلين اثنا سير العمليات القتالية وتلمس أوضاع الجبهة التي اشرف عليها اشرافا مباشرا منذ مساء أمس واليوم على أرض الواقع ، كما قام المحافظ  بزيارة تفقدية الى معسكر الصدرين التقى خلالها بقيادات اللواء ٨٣ مدفعية واللواء الرابع احتياط ،  العميد عادل الشيبة قائد اللواء ٨٣ مدفعية والعميد فضل عبدالرب قائد اللواء الرابع احتياط وضباط وصف ضباط وجنود وقيادات المقاومة الشعبية في مريس والمقاومة الجنوبية وقيادة عمليات اللواء الخامس عمالقة بقيادة ابو عبدالله  نقل خلالها تحيات فخامة المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ورفع من معنويات المقاتلين مئة بالمئة متمنيا لهم الصحة والتوفيق وتحقيق مزيدا من الانتصارات ، كما حث المحافظ قادة الوحدات العسكرية وضباط وصف ضباط الجيش الوطني بالصمود والثبات لمواجهة المد الحوثي المدعوم ايرانيا ، مشيدا بالملحمة البطولية التي خاضها ابنا الجيش وقوات الحزام الأمني والمقاومة الشعبية في مريس والمقاومة الجنوبية الذين تصدوا للمد الفارسي ، كما قدم شكره للجميع

مؤكدا أن الضالع أعلنت نفيرها كاملتا ملتحمة بجبهة مريس دمت و حمك العود قعطبة ،

مشيرا الى ان الضالع لبت نداء  الواجب الديني والوطني حيث قدمت ولازالت تقدم حتى اللحظة اغلى ما تملك من فلذات أكبادها معلنه النفير العام في الالتحام بابناء مريس الأبطال الذي يعتبرون القلب النابض لضالع بجبهة مريس لدفاع عن الدين والعرض والأرض ، وفي نفس السياق حث و حذر محافظ الضالع من اللعب والمتاجرة بدماء الشهداء والتهاون بالقضايا المصيرية فإن من يتهاون بالقضية المصيرية التي نحن بصددها اليوم سينال العقاب الصارم ولن ولم تتهاون القيادة عما يحدث مشيرا إلى أن الضالع اليوم الى جانب مريس في سفينة واحدة وستصل الى شاطئ الأمان قريبا وقريبا جدا في انتصار عظيم يتحقق بفضل من الله ثم بفضل تضحيات الأبطال بالضالع.

مكتب إعلام محافظة _الضالع

زر الذهاب إلى الأعلى