اخبار المجلس الانتقالي الجنوبي

اجتماع جنوبي ساخن في مديرية الحصين بالضالع

النقابي الجنوبي /خاص

عقدت الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي في مديرية الحصين بمحافظة الضالع، اليوم الأربعاء، اجتماعا مشتركا مع السلطة المحلية واللجان المجتمعية والأجهزة الأمنية بالمديرية، برئاسة العميد عبدالله مهدي سعيد، رئيس تنفيذية انتقالي المحافظة.

 

 

وأكد العميد مهدي، على أهمية توحيد الجهود المشتركة والعمل بروح الفريق الواحد ومواجهة التحديات القائمة، والوقوف إلى جانب قضايا المواطنين، وتعزيز الأمن والسلم الاجتماعي، مشددا على ضرورة مساندة رجال الأمن واللجان المجتمعية بالمديرية في تأدية مهامهم المناطة وتسهيل الإجراءات اللازمة أمامهم.

 

من جانبه، شدد القاضي عبدالله الجبري، رئيس اللجان المجتمعية بالمحافظة، على ضرورة إشراك اللجان المجتمعية في جميع القضايا المتعلقة بأوضاع المديرية، لافتا إلى أهمية الدور الذي يقع على عاتق أعضاء اللجان المجتمعية في حل القضايا والنزاعات المدنية ومحاربة الظواهر المخلة بأمن المجتمع، ومساندة السلطات المحلية في إنجاح عملها.

 

وجدد مدير أمن الضالع، العميد أحمد القبه، مساندته لكافة الجهود الأمنية الرامية إلى تعزيز دعائم الأمن والاستقرار، والضرب بيد من حديد لكل من يحاول المساس بأمن المديرية، داعيا إلى ضرورة الإبلاغ عن أي تحركات مشبوهة للقضاء عليها قبل انتشارها.

 

واستعراض الاجتماع، العديد من القضايا والمشكلات المتعلقة بأوضاع الحصين، وأهمية توحيد الجهود للقضاء على كل المظاهر المخلة بأمنها، وبحث سبل التعاون المشترك بين السلطات المحلية بالمديرية والمحافظة.

 

وخرج الاجتماع، بجملة من القرارات والمعالجات لتوحيد الجهود المشتركة وتعزيز دور الأمن، وسرعة النظر في القضايا المدنية العالقة، وخلق مجتمع قوي ومتماسك وخال من المظاهر والسلبيات المشبوهة.