إثر الخلاف الدائر في البيت الببض حول مستقبل الحوثي.. واشنطن تضع خيارات قاسية في مواجهة مليشيا الحوثي

 

النقابي الجنوبي / خاص

كشفت مصادر مطلعة إن البيت الأبيض يدرس عدة خيارات للتعامل مع التصعيد الحوثي المستمر في البحر الأحمر وخليج عدن وباب المندب.

وأفادت المصادر أن الأمريكيين يناقشون عدة خيارات اقترحتها وزارة الدفاع وإدارة بايدن خاصة مع اقتراب انتهاء المهلة التي مُنحت لمليشيا الحوثي قبل دخول قرار تصنيفهم منظمة إرهابية عالمية حيز التنفيذ.

وتتضمن الخيارات استهداف قيادات من الصف الأول في المليشيات الحوثية وفرض عقوبات اقتصادية ومالية مشددة مع تصنيف المليشيات في قوائم الإرهاب العالمية.

وفي الوقت الذي تتبع وزارة الدفاع الخيار العسكري الحازم واغتيال قيادات الجماعة ترى إدارة بايدن في الحل الدبلوماسي خيارا ممكنا مع احتواء عددا من القيادات الحوثية وتشجيعها للقبول بالعملية السياسية المرتقبة مع استمرار الضربات العسكرية على مواقع المليشيات كنوع من الضغط.

مقالات ذات صلة