ڪاك بنڪ.. النقابي الجنوپي

نقابة الصحفيين بسقطرى تقيم حلقة نقاش حول كيفية التصدي للشائعات في وسائل التواصل الاجتماعي

 

النقابي الجنوبي/خاص

أقامت نقابة الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين فرع محافظة أرخبيل سقطرى حلقة نقاش بعنوان (كيفية التصدي للشائعات في التواصل الأجتماعي) وذلك بحضور رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي الأستاذ سعيد عمر بن قبلان وبحضور السلطة المحلية ممثله بالمهندس رائد الجريبي ونائب رئيس القيادة المحلية الأستاذ صالح سعيد بن ماجد ومدير عام مكتب الإعلام بالمحافظة الأستاذ أحمد جمعان أحمد وعدداً من الشخصيات الاجتماعية والاعتبارية والصحفيين والإعلاميين والناشطين بالمحافظة.
حيث رحب قائم بأعمال نقابة الصحفيين والاعلاميين الجنوبيين م/ سقطرى عبدالرحمن الجسفي بالسلطات، ممثلة برئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة وممثل السلطة المحلية بالمحافظه، والحاضرين جميعا من الإعلاميين والصحفيين والناشطين كلا باسمه وصفته موضحاً لهم دور النقابة ومراحل التأسيس ناقلاً تحيات نقيب الصحفيين والاعلاميين الجنوبيين عيدروس باحشوان واهتمامه الكبير بفرع المحافظة مضيفاً ان النقابة تقيم اليوم حلقة نقاش بعنوان كيفية التصدي للشائعات بوسائل التواصل الاجتماعي وخصوصا مايمر به المجلس الانتقالي الجنوبي وقيادته من مؤامرات ومحاربة في الخدمات الأساسية للشعب بغرض افشاله وتأليب المواطن الجنوبي عليه.
وفي كلمة السلطة المحلية أكد المهندس رائد الجريبي القائم بأعمال المحافظ أهمية دور النقابة التي تأسست للمرة الأولى في سقطرى في ظرف أستثنائي متحدية كل الصعاب لتكون اللبنة الأولى التي تجمع الصحفيين والإعلاميين في المحافظة مؤكداً أن السلطة المحلية بالمحافظة ستولي كل الاهتمام بالنقابة وستقدم لها كل أوجه الدعم باعتبارها السلطة الرابعة وصوت كل الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين في الارخبيل موضحا أهمية هذه الحلقة وماتمر به البلاد وخصوصا محافظتنا من دسائس وشائعات بغية النيل من الداعمين الأساسيين لسقطرى (دولة الإمارات العربية المتحدة التي استطاعت أن تنتشل وضع المحافظه إلى وضع ومستوى عالي من الخدمات والتنمية والتأهيل).
وقال الجريبي ينبغي تكتيف الجهود لكل الإعلاميين والصحفيين والناشطين للتصدي للاقلام المغلوطة التي تحاول أن تسي وتنال من أمن وأستقرار المحافظة وتشوش على إنسانية الأشقاء من دولة الإمارات العربية المتحدة في سقطرى.
كما أشاد الأستاذ سعيد عمر رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالدور النضالي الكبير للصحفي الجنوبي في إبراز القضية وأن وجود فرع نقابة الصحفيين والاعلاميين الجنوبيين في سقطرى سوف يلقى كل الاهتمام والدعم لرقي بالقطاع الصحفي بالجزيره من خلال مساعدت النقابة في إقامة انشطتها الشهرية للرقي بواقع الإعلام في المحافظة.
مؤكدا بن قبلان أن الجنوب محاربا في الخدمات الأساسية والمالية، وينبغي من شريحة الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين فرع سقطرى ان يتيقنوا من ذلك ويكرسوا كل جهودهم في مواجهة هذه العصابه التي لا تريد للجنوب عامة سقطرى خاصة الأمن والاستقرار والرقى والتنمية.
وتطرقت حلقة النقاش التي ناقش فيها الصحفيين والإعلاميين والناشطين الجنوبيين فرع سقطرى إلى كيفية التصدي للشائعات التي تمس القضية الجنوبية وقيادتها وشعبها في وسائل التواصل الاجتماعي، منفدين نقاشات مستفيضة إلى طرق ووسائل التصدي لأفشالها.
مستخلصين أهم التوصيات والمقترحات التي من شأنها تسهم في تطوير العمل الصحفي والإعلامي بالمحافظة.

زر الذهاب إلى الأعلى