ڪاك بنڪ.. النقابي الجنوپي

الإنتقالي يُجلي 35 جريحاً للعلاج في الخارج

أجلت دائرة الشهداء و الجرحى في الأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي 35 جريحا مع مرافقيهم، لتلقي العلاج في جمهورية مصر العربية، برعاية كريمة من دولة الإمارات العربية المتحدة .

وقال الأستاذ أسامة محسن سالم، رئيس دائرة الشهداء والجرحى، أن الاهتمام بالجرحى الذين ضحوا وجادوا بأنفسهم من أجل الجنوب، وقدموا أجسادهم للدفاع عن دينهم وعرضهم وأرضهم، يأتي على رأس أولويات المجلس الانتقالي الجنوبي، وهذا العمل أقل ما يمكن أن يقدمه المجلس لهم، مؤكداً في هذا الخصوص، أن الدائرة ستسعى بكل الامكانيات المتاحة لديها لعلاج الجرحى داخليا وخارجيا .

ولفت سالم إلى أن مكتب الجرحى بجمهورية مصر العربية، يعمل تحت إشراف مباشر من الأستاذ هاني بن بريك، نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، الذي يعمل ليل نهار لخدمة الجرحى وتقديم كل ما يحتاجونه في علاجهم من عمليات معقدة وكبيرة، مؤكداً أن الدائرة ستتوالى عمليه العلاج الخارجي، وستجلي دفاعات جديدة خلال الفترة المقبلة.

وقدم رئيس دائرة الشهداء والجرحى، الشكر الجزيل لقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة، على ما تقدمه من دعم كامل لملف الجرحى وعلاجهم.

 

زر الذهاب إلى الأعلى