مجتمع مدني

المنظمة الوطنية الجنوبية لمكافحة الفساد تحتفل بمرور عام على تأسيسها وتعقد اجتماعها الدوري

 

النقابي الجنوبي/خاص

بمناسبة الذكرى الأولى لتأسيس المنظمة الوطنية الجنوبية لمكافحة الفساد، أقيم صباح اليوم الخميس الموافق 8يونيو 2024م احتفالية رمزية بعد مرور عام على تأسيسها والذي شهدت خلاله جملة من النجاحات من خلال ماتم إنجازه من ملفات تتعلق بالفساد .

واحتفلت المنظمة اليوم في مقرها بمدينة المنصورة بحضور النائب أول للمنظمة الأستاذ/ محمد بن عثمان ابو حرب وعدداً من أعضاء هيئة الرئاسة والتنفيذية وتغيب بعذر رئيس المنظمة الأستاذ / معين المقرحي لأسباب صحية

وعلى اثر الاحتفال عقد اجتماع الدوري للمنظمة برئاسة النائب الأول محمد بن عثمان ابو حرب الذي قدم إيجازا عن إعلان وإشهار الإتحاد الجنوبي للنزاهة والشفافية ومكافحة الفساد الذي شاركت المنظمة لإنجاح هذا الهدف المتمثل بالإتحاد الذي تاسس من منظمتين متخصصتين لمكافحة الفساد هما منظمتنا والمفوضية الجنوبية المستقلة والذي يعد نجاحا تمثل في تحقيق هدف تشكيل جبهة عريضة لمواجهة غول الفساد المهدد للنسيج الاجتماعي والطامس للقيم والأخلاق مما كان يتمتع بها شعب الجنوب ما قبل 94،واعتبر الغول الذي استشرى بصورة كبيرة ومخيفة تنذر بالخطر المحدق بالجنوب الجريح الذي يعاني عدداً كبيراً من الويلات واهمها تعاظم الفقر والجوع وانعدام الخدمات والمرتبات والتي تتطلب الصحوة الشعبية المتزايدة وإدراك مدى خطورة ما تعانيه من أوضاع تزداد وتيرتها يوما بعد يوم ولهذا وجب تظافر الجهود للحد من هذه الظواهر الداخلية على المجتمع الجنوبي وفق القانون.

ووقف الاجتماع أمام التقرير الذي قدمه الأستاذ / رافد العويني المدير التنفيذي للمنظمة حيث تم مناقشته من قبل الحاضرين واثراؤه وإقراره .

إذ أن المنظمة الوطنية الجنوبية وهي تحيي مناسبة تأسيسها تجدها مناسبة للتعبير عن شكرها وتقديرها للمفوضية الجنوبية المستقله على جهود كافة اعضائها في اللجنة التحضيرية لاشهار الاتحاد الجنوبي للشفافية والنزاهة ومكافحة الفساد وكافة اللجان المنبثقه عنها لما ابدوه واسهموا فيه في إنجاح تأسيس الاتحاد وتدشين نشاطه كضرورة تتطلبها المرحلة وتعزز دور المجتمع المدني وتوحد جهوده، ليكن الجميع معا ضد الفساد

وفي نهاية الاجتماع قام النائب الأول ومعه النائب الثاني الأستاذ عبدالسلام بن ساعدين بقطع التورته إيذانا بدخول عام جديد .

يذكر بأن الاجتماع وجه الشكر والتقدير لكلا من العضوات الدكتورة/ نور اليافعي، والدكتورة جميله’ و على ما أسهموا به من توفير وترتيب لمستلزمات المناسبة

كما وجه الحاضرين تهانيهم الحارة بمناسبة قدوم عيد الأضحى المبارك للقيادة السياسية ممثلة برئاسة الرئيس «عيدروس بن قاسم الزبيدي»، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس المجلس الرئاسي’والأستاذ /فادي باعوم عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي الذي كان له دورا فاعلاً وبارزا في إنجاح هذا الإنجاز المتمثل بقيام الإتحاد الجنوبي للنزاهة والشفافية ومكافحة الفساد .

ومعا لمواجهة الفساد