اخبار عدن

بحضور وزير الدفاع.. العقيد عدلان الحتس في بحثه.. الاستراتجية الامنية في مواجهة الارهاب

النقابي الجنوبي/ خاص

عُقدت صباح اليوم الأحدالموافق 28ابريل 2024م في العاصمة عدن مناقشة بحث مشروع التخرج من الأكاديمية العسكرية العليا، كلية القيادة والأركان، الدورة (50) في القيادة والأركان، والذي قدمه العقيد عدلان لاحتس بعنوان “الاستراتيجية الأمنية لمكافحة الإرهاب في الجمهورية، وحضر المناقشة معالي وزير الدفاع الفريق الركن محسن الداعري وعدد من القادة الأمنيين والعسكريين المرموقين.

في البداية، قدم مشرف البحث العميد ناجي عباس الشكر والتقدير للعقيد عدلان الحتس على الجهود المبذولة في إعداد هذا البحث القيم، الذي يأتي في وقت حساس يمر به البلد في ظل الفوضى والإرهاب. ركز البحث على أهمية هذا البحث في توجيه الجهود وتحديد الاستراتيجيات الأمنية الفعالة لمكافحة التهديدات الإرهابية.

من جانبه، استعرض العقيد /عدلان لحتس خطة البحث للجنة المشرفة على المناقشة، حيث تضمنت أهداف البحث واستراتيجيته وتوصياته. وفي نهاية قراءة خطة البحث، عبّر العقيد عدلان لحتس عن شكره لمشرف البحث ناجي عباس وأعضاء اللجنة على مشاركتهم القيمة في مناقشة البحث.

وفيما يتعلق بذلك، رحب رئيس اللجنة عبدالناصر أحمد المفلحي بحضور وزير الدفاع وجميع القادة العسكريين والأمنيين والمدنيين الحاضرين، وأشاد بالجهود المبذولة من قبل الباحث في إعداد هذا البحث القيم. كما أكد العميد/ عيدروس الشاعري، عضو اللجنة، على أهمية هذا البحث في الوقت الحالي، مشيرًا إلى ضرورة اعتماد التوصيات المقدمة فيه وتطبيقها في مكافحة الإرهاب.

وفي ذات السياق، أكد وزير الدفاع في كلمته أنه فخور بهذا الصرح الأكاديمي القيم، وعلى الرغم من حداثة إنشائه، فقد برزت ثماره بشكل ملموس. وأشار إلى أهمية الاستراتيجية المقترحة في هذه المرحلة الحرجة، مشيدًا بالجهود التي بذلها الباحث في إعداد هذا البحث القيم. كما أعرب الوزير الداعري عن تقديره للباحث عدلان الحتس وثنائه على جهوده في إعداد البحث القيم والذي يعد حديث الساعة، وأكد أن البحث يحمل قيمة كبيرة ويعد مساهمة هامة في جهود مكافحة الإرهاب.

وفي ختام المناقشة، أصدرت اللجنة القرار رقم 1649، حيث تمت الموافقة على تقدير الباحث وتقديم الشكر له على جهوده المبذولة، ودعت اللجنة جميع الباحثين والمهتمين بمجال مكافحة الإرهاب إلى الاستفادة من هذا البحث القيم، الذي يحمل في طياته معلومات هامة وقيمة.

وحضر المناقشة وزير الدفاع/ محسن الداعري ووكيل وزارة الداخلية اللواء الركن قائد صالح عاطف واللواء الركن محمد صالح الشاعري، قائد الشرطة العسكرية وقائد الحزام الأمني مدير الأمن محافظة الضالع العميد/ أحمد قائد القبة والمحامي يحيى غالب الشعيبي عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي والمهندس /معين الماس، رئيس مجلس إدارة صندوق صيانة الطرق والجسور وعدد من القيادات العسكرية والأمنية والمدنية البارزة