اخبار وتقارير

ألمانيا تلقي القبض على ثلاثة مواطنين للاشتباه في تجسسهم لصالح الصين

 

(النقابي الجنوبي/خاص) 

النقابي الجنوبي / خاص

قبضت ألمانيا على ثلاثة أشخاص للاشتباه في تجسسهم لصالح الصين بينما تم اتهام شخصين في المملكة المتحدة بجرائم تجسس لمصلحة بكين.

وأعلن مكتب المدعي العام الاتحادي الألماني إن ثلاثة مواطنين ألمان وهم رجلان وامرأة اُعتقلوا بتهمة انتهاك قانون التجارة الخارجية والمدفوعات في البلاد.

وأضاف مكتب المدعي العام الألماني في بيان: “تشير الادعاءات إلى أن المشتبه بهم كانت لهم علاقات بجهاز مخابرات صيني منذ ما قبل يونيو/حزيران 2022”.

وتحدد أوامر الاعتقال الأشخاص الثلاثة وفقا لعرف إنفاذ القانون الألماني مع الإعلان عن الأسماء الأولى للأفراد والحرف الأول من أسمائهم الأخيرة فقط.

ويُزعم أن أحد الرجلين ويُدعى توماس ر.، عمل كعميل لموظف في وزارة أمن الدولة الصينية حيث جمع معلومات عن التقنيات العسكرية الألمانية.

كما زعم مكتب المدعي العام أن توماس ر. استخدم المشتبه بهما الآخرين – هيرفيغ إف. وإينا إف. وهما مشغلي شركة مقرها دوسلدورف – لإقامة اتصالات داخل المجتمع العلمي الألماني.

والاثنان متهمان بشراء وتصدير جهاز ليزر متخصص إلى الصين دون تصريح، في انتهاك للوائح الاتحاد الأوروبي.

ومن المقرر أن يصدر قاضي التحقيق مذكرة توقيف بحق الأشخاص الثلاثة ويقرر حبسهم احتياطيا.

وفي المملكة المتحدة، أعلنت هيئة الادعاء الملكية البريطانية (CPS) عن اتهامات ضد رجلين زُعم أنهما انتهكا قانون الأسرار الرسمية في المملكة المتحدة لحساب الصين.

وقال نيك برايس، رئيس قسم الجرائم الخاصة ومكافحة الإرهاب في النيابة العامة البريطانية: “أذن قسم مكافحة الإرهاب التابع للنيابة الملكية، الاثنين، لشرطة العاصمة بتوجيه اتهامات لرجلين بجرائم تجسس”.

وأضاف أن الرجلين “سيواجهان اتهامات بتقديم معلومات ضارة لدولة أجنبية، وهي الصين”.

وقالت النيابة العامة إنهما سيمثلان أمام محكمة وستمنستر في لندن، الجمعة.

زر الذهاب إلى الأعلى