برشلونة يلقي الكرة في ملعب ليفاندوفسكي.. والبولندي يتخذ قراره

النقابي الجنوبي/خاص

يقترب البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم برشلونة، من حسم موقفه من الاستمرار مع البارسا خلال الموسم المقبل.

وسبق أن زعمت الكثير من التقارير أن ليفاندوفسكي قد لا يستمر مع برشلونة في الموسم المقبل، بسبب ضغط الإدارة عليه من أجل خفض راتبه أو الرحيل، لأنه يحصل على أجر كبير في ظل الأزمة الاقتصادية للنادي.

ووفقا لصحيفة “سبورت” الإسبانية، شعر اللاعب البولندي بإحباط من أداء برشلونة خلال الموسم الحالي، وكانت لديه شكوك حول مشروع النادي.

وأشارت إلى أن ليفا بات الآن يمنح الأولوية للاستمرار في برشلونة وأن يكون على رأس المشروع الجديد للنادي، لا سيما أنه يشعر بالراحة في المدينة الكتالونية

وأوضحت أن احترافية ليفاندوفسكي وحالته البدنية لم يكونا أبدا موضع شك في برشلونة، خاصة أنه تعرض لإصابة واحده فقط خلال الموسم الحالي، وكانت نتيجة لتدخل قوي للغاية خلال مباراة البارسا وبورتو بدوري أبطال أوروبا.

وذكرت “سبورت” أن برشلونة يخطط للوفاء بعهده مع ليفا ومنحه الراتب المتفق عليه في العقد، ليصبح صاحب أعلى أجر في الفريق.

ويأمل المهاجم البولندي أن ينجح برشلونة في إعادة بناء الفريق ليصبح أكثر تنافسية.

وستحترم إدارة برشلونة في كل الأحوال القرار الذي سيتخذه ليفاندوفسكي بشأن مستقبله، لأن هناك علاقة جيدة جدا مع اللاعب ووكيله بيني زاهافي.

وأوضحت “إذا كانت رغبة البولندي هي الاستمرار، سيستمر ليفا في قيادة خط هجوم البلوجرانا بالموسم المقبل، كما لن يعترض النادي إذا طلب اللاعب الرحيل، في حالة حصوله على عرض كبير”.