نائب مدير أمن العاصمة عدن يناقش مع مسؤول المفوضية السامية لحقوق الإنسان القضايا الخاصة بمصلحة أحوال السجون

النقابي الجنوبي / خاص

ناقش نائب مدير أمن العاصمة عدن العميد ابوبكر جبر خلال لقاءه اليوم مسؤول مكتب المفوضية السامية لحقوق الانسان التابع للامم المتحدة عددا من القضايا المتعلقة بمصلحة أحوال السجون.
وتناول اللقاء مناقشة الجانب الإنساني لنزلاء السجون من المحتجزين والموقوفين والقضايا المتعلقة بمراكز التوقيف في أقسام الشرط واحتياجات أجهزة الأمن وآلية سبل التعاون المشترك بين الجانبين.
وناقش اللقاء تنفيذ نزول مشترك للاطلاع على الموقوفين ونزلاء السجون والعمل على دعم مصلحة السجون، وتعزيز التنسيق لتنظيم عدد من المشاريع المشتركة.
وأكد العميد جبر أن الأجهزة الأمنية تبذل جهودا كبيرة في سبيل تعزيز وحماية عمل المنظمات الإنسانية المتواجدة بالعاصمة عدن لضمان استمرارية سير عمل مشاريعها المتعلقة بالمجال الإنساني وكافة المجالات.
وأشاد نائب مدير الأمن بعمل مكتب مفوضية حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة نظير ما يقومون به من عمل إنساني وحرصهم على تقديم الرعاية الانسانية الكاملة لنزلاء السجون الذي سيتم النزول إليهم مؤكدا تقديم شرطة العاصمة عدن كافة سبل الدعم وتسهيل مهام عمل مكتب المفوضية وكافة المنظمات العاملة في العاصمة عدن.
من جانبه عبرت ممثلة مسؤول مكتب المفوضية السامية التابعة للأمم المتحدة السيدة يسرى البكري عن جزيل شكرها وتقديرها على تجاوب إدارة الأمن مع مكتب المفوضية وجهودهم في تذليل كثير من الصعوبات باتجاه كثير من الأعمال الإنسانية التي ينفذها مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان, مشيرة إلى أن مكتب المفوضية السامية سيقوم بتنفيذ العديد من النزولات الميدانية الى السجن المركزي وجميع سجون مراكز شرطة
هذا وعرضت ممثلة مسئول مكتب المفوضية السامية السيدة يسرى بعض الملصقات الإعلانية والبروشورات الإرشادية والتوعوية لنائب مدير أمن العاصمة عدن وتضم بعض القواعد الرئيسية لمعاملة نزلاء السجون خاصة السجينات بمنحهم اهتمام كاف بالإجراءات المتعلقة بدخول النساء السجون وتوثيقها وتوفير الرعاية الصحية والنفسية والأدوية المجانية لكافة السجينات.
حضر اللقاء ناصر الشعيبي مراقب حقوق الإنسان في مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة.