ڪاك بنڪ.. النقابي الجنوپي

أول تعليق من رونالدو على إصابته ومدة غيابه عن الملاعب

النقابي الجنوبي /متابعات

عقّب كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس ومنتخب البرتغال على الإصابة التي تعرض لها في ليلة تعادل البرتغال وصربيا بنتيجة 1-1 في التصفيات المؤهلة ليورو 2020.

وخلال محاولة كريستيانو رونالدو للوصول إلى الكرة بسرعة ، وضع يده على أوتار الركبة، وألقى بنفسه على الأرض ، وأخلع شارة قائد الفريق وطلب التغيير الذي لم يستغرق وقتًا طويلاً حتى يحدث ، ليدخل مكانه اللاعب على بيتزي.

وقال رونالدو في تصريحاته التي نقلتها مجلة فرانس فوتبول: لست قلقًا من الإصابة ، أنا أعرف جسدي جيدًا، وخلال أسبوعين سأكون بخير وسأعود للعب مجددًا.

وأضاف: أريد أن أكون مع البرتغال في المباريات المقبلة ، لقد كنت بعيدًا لمدة ثمانية أشهر لأنني كنت بحاجة إلى الوقت للتكيف مع حياتي الجديدة.

وأكد: أنا بخير ليس هناك قلق ، خرجت لمنطقة الصحافة لأنني لا أريد من محبي كريستيانو أن يقلقوا.

وبث رونالدو الطمأنينة في نفوس جماهير ونادي يوفنتوس ليتنفسوا الصعداء بعدما دامت الشكوك حول إحتمالية غيابه عن اللقاء المهم ضد أياكس في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بعد أسبوعين وتحديدًا يوم 10 أبريل المقبل.

زر الذهاب إلى الأعلى