سلطنة عمان تدخل خط اسقاط الجنوب بدعمها لقيادي جنوبي ب(5) مليون دولار لاحداث فوضى في عدن

النقابي الجنوبي /خاص

كشف مصدرا مقربا من احدى القيادات الجنوبية المنتمية للمليشيات الحوثية والاخوانية معا عن تسلمه 5مليون دولار وذلك لتنفيذ مخطط احداث الفوضى في العاصمة الجنوبية عدن

واكد المصدر بان القيادي الجنوبي نتحفظ عن ذكر اسمه استلم المبلغ المذكور اعلاه من قبل السلطنة وذلك لانجاح الدعوات المشبوهة التي تتخذ ذريعة اختطاف المقدم /علي عشال ،وافاد المصدر بان دعوة مليونية باسم المختطف تعد جريمة بحد ذاتها كون قبيلة الجعادنة التي ينتمي اليها المخنطف اتخذت العمل السلمي سبيلا للوصول الى الجناة .ضف الى ان القبيلة الجعادنة ابين كانت نموذجا مزهرا في ايصال قضية ابنها المختطف المقدم( علي عشال ) للراي العام وبطرق حضارية

وقال المصدر بان القيادي الجنوبي الموالي للمشروع اليمني بداء باجراء تواصلاته مع عدد كبير في العمق الجنوبي ، عدن، لحج ، ابين ،شبوة ،حضرموت وحثهم على حشد المواطنيين الجنوبيين وحجز لهم مواصلات ومبالغ للذهاب الى العاصمة الجنوبية عدن ،وافاد المصدر بان القيادي الجنوبي سلم الارهابي والقيادي في تنظيم القاعدة (عادل الحسني) والمعروف ب (عادل موفجة) مبلغ وقدره 700الف دولار ليؤدي الغرض نفسه والمتعلق في الحشد الجماهيري ومكافاة له ايضا على دوره التحريضي عبر منصته الالكترونية والمسماه( منصة ابناء عدن) التي يتملمكها عادل موفجة.

واشار بان فاروق الكعلولي كان نصيبه مرتفعا عن سقفه المحدد له بالسابق ، كونه صاحب السبق للدعوة،وبذلك تم رصد مكافاة مالية له والمقدرة ب 350 الف دولار ويتحمل منها تكاليف المواصلات وصرف مبلغ مالي مقابل المشاركة لكل مواطن ، وعن( انيس منصور وعلي البجيري) فقد كان نصيب كلا منهما في حدود مابين 200- 300 الف دولار

وفي ذات السياق نالت بعض القيادات ممن شملتهم المكرمة على مبالغ خيالية وبالدولار ،وتباعا سيتم نشر اسماءهم وصفاتهم

زر الذهاب إلى الأعلى