اخبار وتقارير

نفاد وقود الكهرباء يهدد العاصمة عدن بالظلام الدامس

تتفاقم أزمة الكهرباء في العاصمة عدن، حيث تشهد المدينة تداعيات وخيمة نتيجة توقف تدريجي في توليد الكهرباء.

وتشير التقارير الصادرة من مكتب إعلام كهرباء عدن إلى أن إجمالي التوليد الحالي يبلغ 140 ميجا، وقد تم التوقف عن تشغيل محطات التوليد التي تعتمد على وقود الديزل منذ ساعات الصباح الأولى.

ووفقًا للمكتب الإعلامي لكهرباء عدن، من المتوقع أن تتوقف محطة الرئيس عن الخدمة بالكامل صباح الغد، وذلك بسبب نفاد مخزون الوقود النفطي الخام. ومع استمرار توقف محطات التوليد، يتزايد عجز الكهرباء في المدينة، حيث يبلغ حاليًا سبع ساعات قطع التيار الكهربائي مقابل ساعتين فقط من التشغيل.

ومن المقرر أن في حال عدم توفير أي وقود صباح الغد، ستواجه العاصمة عدن ظلامًا دامسًا بانقطاع الكهرباء عن جميع المناطق. وما زالت شحنة الديزل في البحر، وتأجل ضخها حتى تسوية الإجراءات المالية بين الجهات المعنية والتاجر. أما النفط الخام، فلم يتم توفيره بعد، وقد تكون هناك انفراجة في المستقبل ولكن ليس في الوقت الحالي.

وتسبب انقطاع الكهرباء عن العاصمة عدن في تعطيل الحياة اليومية ما أثر سلبا على القطاعات الحيوية مثل الصحة والتعليم في ظل غياب أي حلول من قبل الحكومة في توفير الوقود.