اخبار وتقارير

اصابع الاتهام تؤكد ان وفاة الطالب الجنوبي في ابخازيا ( عبدالمجيد النقيب الضالعي) بفعل فاعل

 

النقابي الجنوبي/ خاص

وجه عدد من نشطاء الجنوب اتهاماتهم بوفاة الطالب الجنوبي «عبدالمجيد النقيب الضالعي» في ابخازيا نتاج وقوف جهة معينة وراء الحادثة

وتوفي الطالب الجنوبي والذي ينتمي لمحافظة الضالع مديرية جحاف قرية المصنعة. في أبخازيا وسط ظروف غامضة بحسب تناول وسائل اعلامية

واكد مصدر للنقابي الجنوبي في أبخازيا، أنه تم العثور على جثة الطالب عبدالمجيد أحمد صالح النقيب ميتا، في ظل ملابسات حول سبب الوفاة.

ونفى المصدر أن التشخيص المبدئي أن الوفاة كانت نتيجة الاصابة بفيروس كوفيد 19 ، فيما اكد البعض وجود شبهة جنائية مع تواجد آثار للدم في مكان الجثة.

ووجهت عدة مطالبات للسفارة اليمنية بالقيام بواجباتها ومسؤولياتها، بالتواصل مع أسرة المتوفي النقيب، ونقل جثمانه إلى مسقط رأسه، ومتابعة التحقيقات لمعرفة تفاصيل الحادث والسبب الحقيقي للوفاة.

يذكر أن الطالب عبدالمجيد النقيب كان يدرس سنة أخيرة بكلية الهندسة