اخبار وتقارير

عاجل: المعارضة التركية تكتسح باغلبية ساحقة للاصوات في أكبر المدن واردوغان يقول انها ليست نهاية الطريق 

 

 

النقابي الجنوبي/وكالات

 

في خبر عاجل للرئيس التركي اردوغان والذي علق فيه على نتائج الإنتخابات البلدية نتج عنها تقدم المعارضة التركية فيها ،الامر الذي جعله يقول : الانتخابات المحلية ليست نهاية الطريق لكنها نقطة تحول

 

وأظهرت نتائج الفرز الأولية في الانتخابات البلدية التركية تقدم المعارضة في كل من إسطنبول والعاصمة أنقرة وإزمير، حسب نتائج نشرتها وسائل إعلام رسمية، في حين أفادت وسائل إعلام محلية ودولية بأن مرشح المعارضة في إسطنبول أكرم إمام أوغلو يتقدم بعد فرز أكثر من نصف الأصوات.

وبعد فرز نحو 33% من صناديق الاقتراع في الساعة الثامنة مساء (17:00 توقيت غرينتش)، حاز إمام أوغلو، رئيس بلدية إسطنبول الحالي ومرشح  حزب الشعب الجمهوري، على 49,7% من الأصوات مقابل 41,5% لمنافسه الرئيسي في الحزب الحاكم.

وفي أنقرة، حصل رئيس البلدية منصور يافاش على 57,1% مقابل 35,6% لمنافسه، بعد فرز 15,4% من الصناديق. كما تصدر مرشح المعارضة في إزمير (غرب)، ثالثة مدن البلاد.

 

 

وفي أول تعليق له، قال إمام أوغلو إنه “سعيد للغاية” بالنتائج الأولية، لكنه حرص على تبني موقف حذر، وقال للصحفيين إن “المشهد الذي نراه يرضينا، ننتظر النتائج الكاملة”.

من جهته، أعلن رئيس بلدية أنقرة الحالي منصور يافاش، الذي يخوض الانتخابات عن حزب الشعب الجمهوري، فوزه وفقا للنتائج الأولية، التي أظهرت تقدمه على منافسه من حزب العدالة والتنمية الحاكم.

وحسب وكالة الصحافة الفرنسية، يتقدم مرشحو حزب العدالة والتنمية الحاكم كما كان متوقعا في عديد من مدن الأناضول الكبرى (قونيا، قيصرية، أرض روم) والبحر الأسود (ريز، طرابزون)، في حين يتوقع فوز مرشحي حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد في كبرى مدن الجنوب الشرقي ذي الغالبية الكردية، وأبرزها ديار بكر