اخبار وتقارير

منظمة إنسانية تكشف عن 8 ملايين يمني يعيشون اضطرابات نفسية بفعل انشغال الاخوان بجمع الأموال عن استعادة أرضهم

 

النقابي الجنوبي / خاص

كشفت منظمة العمل ضد الجوع (AAH) أن أكثر من 8 ملايين يمني يعانون من اضطرابات نفسية بفعل الضغوط والصدمات المتعددة الناجمة عن الصراع منذ 9 سنوات وانشغال ما تسمى الشرعية اليمنية بجمع الأموال في الخارج عن استعادة أرضهم وتحريرها.

وأشارت AAH وهي منظمة إنسانية عالمية نشأت في فرنسا في تقرير حديث لها إلى أنه “مع مرور 9 سنوات من الصراع يعاني اليوم أكثر من ربع اليمنيين أي ما يعادل أكثر من ثمانية ملايين شخص من اضطرابات نفسية مثل الاكتئاب واضطراب ما بعد الصدمة والفصام”.

وأوضح تقرير المنظمة أن الدراسات أكدت أن استمرار الصراع والنزوح القسري وتدهور الوضع الاقتصادي والفقر ونقص الغذاء يؤدي إلى تفاقم انتشار الاضطرابات النفسية التي تؤثر على جميع المجتمعات والفئات الاجتماعية في البلاد.

ولفت إلى أن الخوف الناجم عن الوصم الاجتماعي لدى من يعانون من هذه الاضطرابات يعمل على إعاقة وتأخير تلقيهم العلاج المناسب كما أن التقليل من قيمة المهن ذات الصلة بقضايا الصحة العقلية لا يشجع الطلاب للحصول على تدريب في هذا المجال من أجل الإسهام في معالجة هذه الحالات التي يتوسع انتشارها يوم بعد آخر.