عقب سقوط ألآف الشهداء والمفقودين والجرحى.. جو بايدن يقر أن السلوك العسكري الإسرائيلي كان مبالغا فيه

 

النقابي الجنوبي / خاص 

زعم الرئيس الأميركي جو بايدن أنه يسعى لأجل التوصل إلى هدنة مستدامة في غزة مشيرا إلى أن “السلوك العسكري الإسرائيلي كان مبالغا فيه”.

وقال على هامش خطابه المفاجئ الخميس إنه يبذل جهودا لحث جميع الأطراف المرتبطين بالحدود مع غزة من أجل “إيصال المساعدات إلى القطاع، حيث هناك الكثير من الأبرياء الذين يتضورون جوعا، أو الذين يموتون.. وهذا يجب أن يتوقف”.

وأفادت وسائل إعلام فلسطينية أن هناك أكثر من 35 ألف شهيد ومفقود في قطاع غزة منذ بداية الحرب الإسرائيلية مشيرة إلى أن جيش الاحتلال ارتكب 2395 مجزرة منذ السابع في أكتوبر مضيفة أن الخسائر الأولية المباشرة للحرب الإسرائيلية تجاوزت 15 مليار دولار

ولفت الرئيس الامريكي إلى أن إدارته تبذل جهودا من أجل السماح بزيادة كميات الوقود والطعام والمساعدات التي تدخل إلى غزة، حيث يجري اتصالات مع قطر ومصر والسعودية وغيرها من الدول لزيادة المساعدات للفلسطينيين.

وأضاف بايدن أنه يعمل “بلا كلل من أجل الضغط لتعليق مستمر لإطلاق النار” وإطلاق سراح الرهائن، وهو يأمل أن يؤدي ذلك إلى “زيادة فرص تغير القتال في غزة” حسب زعمه.