فرقاطة ألمانية الى البحر الأحمر لتأمين الملاحة

النقابي الجنوبي/خاص

غادرت فرقاطة للبحرية الألمانية صباح الخميس في اتجاه البحر الأحمر بهدف تأمين الملاحة البحرية مع استمرار هجمات المتمردين الحوثيين المدعومين من ايران، وللمشاركة في مهمة الاتحاد الأوروبي البحرية التي لا تزال قيد الاعداد.

وصرح مفتش البحرية كريستيان كاك للصحافيين في برلين بأنه “الالتزام الاكثر جدية لوحدة تابعة للبحرية الالمانية منذ عقود عدة”.

واوضح كاك أن الفرقاطة “هيسن” التي أبحرت من ميناء فيلهلمسهافن في ولاية ساكسونيا السفلى (شمال) يتألف طاقمها من 240 شخصا وستكون في حال تأهب دائم.

وتستطيع الفرقاطة التعامل مع هجمات محتملة بصواريخ ومسيرات و”زوارق انتحارية” يتم التحكم فيها من بعد. وحتى الآن، تستمر مهمتها حتى نيسان/ابريل.

وبناء على تفويض من الاتحاد الاوروبي والبرلمان الألماني، ستكلف الفرقاطة مواكبة السفن التجارية واعتراض أي صواريخ تدنو منها.

يعمل الاتحاد الاوروبي على إطلاق مهمة حماية للسفن التجارية في البحر الاحمر. ويمكن إعلان قرار في هذا الشأن قبل الاجتماع المقبل لوزراء خارجية التكتل في 19 شباط/فبراير. وأبدت دول عدة بينها ايطاليا وفرنسا وبلجيكا نيتها المشاركة في المهمة.

مقالات ذات صلة