الحرب الاقتصادية ومحاولات استنزاف الجنوب

النقابي الجنوبي /تقارير

الدعوة لتحرك دولي فعال والانخراط في مجابهة شاملة لا تحتمل أي مقاربات هي السياسة التي يدعو إليها المجلس الانتقالي، ويراها الأكثر نجاعة في وضع حد للتهديدات التي تثيرها المليشيات الحوثية.

 

ومع تفاقم الأعباء على الجنوب، فإنَّ استمرار الأمر بوضعه الراهن في ظل الحرب الاقتصادية التي يتعرض لها الجنوب، هو أمرٌ من شأنه أن يكون مقدمة لحالة من الفوضى.

 

وشنّ حرب اقتصادية على الجنوب أمرٌ يتكرر ويتفاقم على مدار سنوات الحرب خلال السنوات الماضية، في إطار العمل على استنزاف الجنوب معيشيًّا واقتصاديًّا وخدميًّا ضمن حرب شاملة تثيرها القوى المعادية.

 

 

 

مقالات ذات صلة