ماذا يجري في امريكا..انعكاسات أزمة انفصال تكساس الامريكية.. اكبر شركة مصنعة للسيارات تقرر الانتقال الى الولاية؟

 

 

النقابي الجنوبي/ متابعات خاصة/ دبي /العربية/نت

 

قال إيلون ماسك في وقت متأخر من يوم أمس الأربعاء إن شركة تسلا ستجري تصويتاً للمساهمين حول ما إذا كانت ستنقل حالة تأسيس شركة صناعة السيارات الكهربائية من ولاية ديلاوير، إلى تكساس، في أعقاب قرار محكمة بديلاوير، الذي أبطل حزمة الأجور البالغة 56 مليار دولار لماسك.

 

وتعليقا على ذلك أكد المدير الشريك في “VentureX” يوسف حميد الدين، أن مناخ الأعمال في تكساس يتفق مع شخصية إيلون ماسك، بخلاف الأنظمة المعمول بها في ديلاوير، مؤكداً خطوة الانتقال إلى تكساس تعتبر أكثر شيء يخيف المستثمرين في شركة تسلا

 

“بلومبرغ”: بعثة صندوق النقد تمدد زيارتها إلى مصر.. 10 مليارات دولار على الطاولة

قصص اقتصاديةصندوق النقد”بلومبرغ”: بعثة صندوق النقد تمدد زيارتها إلى مصر.. 10 مليارات دولار على الطاولة

 

وأضاف في مقابلة مع “العربية Business” أن التسهيلات في ولاية تكساس تخيف المستثمرين في الشركة لأنهم سيفقدون الإجراءات الحكومية في ديلاوير والتي تحمي استثماراتهم بخلاف المرونة في تكساس التي يسعى لها ماسك.

 

كانت قاضية في ولاية ديلاوير أبطلت حزمة رواتب بقيمة 56 مليار دولار للرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك، وحكمت بأن مجلس إدارة الشركة فشل في إثبات “أن خطة التعويضات كانت عادلة” أو تقديم الكثير من الأدلة على أنهم تفاوضوا معه.

 

وطلبت أمس، القاضية كاثلين ماكورميك، مستشارة المحكمة الدستورية، من الأطراف في الدعوى القضائية التشاور بشأن ما يمكن أن يكون أمراً نهائياً يوجه “ماسك” لإعادة التعويض الذي حصل عليه بموجب الخطة.

 

وكان مساهمو “تسلا” قد وافقوا على الحزمة في عام 2018. وقدرت الشركة حينها أن القيمة العادلة لحزمة ماسك عند تاريخ المنح كانت 2.284 مليار دولار، بحسب شركة البيانات “إيكويلار”.

 

ويمكن لماسك استئناف القرار أمام المحكمة العليا في ولاية ديلاوير

مقالات ذات صلة