تكريم توفيق جزوليت بـالوطنية للإعلام لمواقفه المناصرة للجنوب

النقابي الجنوبي /خاص
رحب سالم العولقي، رئيس الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي، بالأكاديمي المغربي توفيق جزوليت، خلال استقباله اليوم الأربعاء بمكتبه في العاصمة عدن، برفقة لطفي شطارة، رئيس مركز البحوث ودعم القرار بالمجلس الانتقالي الجنوبي.

وأعرب عن تقديره لزيارة جزوليت للعاصمة عدن وللجنوب بعد 30 عاما من تغطيته الحرب الظالمة على الجنوب صيف 1994، مشيرا إلى تقدير كل أبناء الجنوب لمواقف الإعلامي العربي الجسور، نصرة لشعب الجنوب وحقه في استعادة دولته.

وبحث اللقاء تطورات الأوضاع في الجنوب والمنطقة والإقليم، بظل قرصنة مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، واستهدافها الملاحة والتجارة الدولية، مؤكدا أن موقف المجلس الانتقالي الجنوبي يدعم جهود المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب برا وبحرا، ومسار السلام.

بدروه، أعرب جزوليت، عن امتنانه البالغ لأبناء الجنوب وحفاوة الاستقبال ومشاعر المودة والامتنان التي وجدها بأرض الجنوب الطاهرة، وأرجع مواقفه المؤيدة لمطالب شعب الجنوب المناضل إلى عدالة قضيته وحقه الأصيل في استعادة دولته وتحقيق تطلعات أبنائه في دولة مدنية وفيدرالية بعد رحلة معاناة ونضال مستميت.

ودعا لتوسيع دائرة الخطاب الإعلامي الجنوبي ليصل إلى وسائل الإعلام العربية والاجنبية وشرح عدالة قضيته وتطلعات شعبه في حياة كريمة ومستقرة في دولة جنوبية مستقلة ذات سيادة.

وتلقى من رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، درع الهيئة، تقديرا لمواقفه المناصرة لقضية شعب الجنوب على مدى ثلاثة عقود وكشفه لحقائق جرائم قوات الغزو والاحتلال اليمني في حرب 1994.