تعرف هل الخلايا “التائية” تؤخّر “الشيخوخة”؟

 

النقابي الجنوبي/متابعة خاصة

يعد العلاج بالخلايا التائية، شكلاً مبتكراً من علاجات السرطان، حيث يغير الخلايا المناعية للمريض حتى تتمكن من العثور على الأورام وتدميرها، ولكن العلماء وجدوا أنه فعال أيضاً في مكافحة الشيخوخة.

استهداف بروتين موجود بالخلايا الهرمة

وطوّر باحثون من جامعة “بنسلفانيا” الأمريكية، علاجًا جديدًا باستخدام هذه الخلايا المناعية المتخصصة، للقضاء على الخلايا القديمة والمتهالكة في الجسم والتي تساهم في التدهور المرتبط بالعمر.

واستهدف الباحثون، وفقاً لمجلة “Nature Medicine” العلمية، بروتينا يسمى uPAR وهو بروتين موجود على سطح الخلايا الهرمة، حيث تمكّنت خلايا CAR T هذه من تحديد موقع الخلايا الهرمة والقضاء عليها بشكل فعال.