المجلس الانتقالي الجنوبي

مركز البحوث ودعم القرار يقف أمام الهجمة الإعلامية الممنهجة التي تستهدف القيادة الوطنية الجنوبية

 

(النقابي الجنوبي/خاص) 

النقابي الجنوبي / خاص

عقد مركز البحوث ودعم القرار للمجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الاثنين، بالعاصمة عدن، اجتماعه الدوري الثاني لشهر مايو برئاسة الأستاذ لطفي شطارة، رئيس المركز.

و وقف اجتماع المركز أمام الهجمة الإعلامية الممنهجة التي استهدفت القيادات السياسية في الجنوب عبر محاولات استغلال تردي الأوضاع الخدمية في محافظات الجنوب وتوظيفها لأهداف سياسية.

و دعا الاجتماع إلى التصدي لهذه الحملات والعمل على تبيين الحقائق للمواطنين وكشف التزييف الذي يراد به تحميل المجلس الانتقالي الجنوبي مسؤولية ما يجري من تردي للأوضاع الإنسانية والمعيشية والخدمية.

كما ناقش الاجتماع جملة من الموضوعات المتعلقة بمستجدات العملية السياسية على الصعيد الداخلي والخارجي، و تقرير شهر إبريل الخاص بنشاط المركز، والإعداد والتحضير لتنفيذ أنشطة المركز وفقاً للخطة المعتمدة.

زر الذهاب إلى الأعلى