مقالات الراي الجنوبي

غسان جوهر يكتب.. امشي عدل يحتار عدوك فيك

غسان جوهر

المجلس الانتقالي أمامه تحديات كبيرة ومهام جسيمة وأهداف عظيمة ،واعداء كثيرة متربصة به ،ولهذا على المجلس وقياداته واعضاءه ومناصرية وكل محبي الجنوب أن يكون قدوة للآخرين وان يكونوا سفراء مفوضين فوق العادة لنقل صورة طيبة عن سياسة المجلس التي يحاول البعض تشويشها في نظر الشعب الجنوبي من خلال بث الشائعات والأكاذيب أو استقلال تلك الأخطاء التي يرتكبها البعض من المؤلفة قلوبهم والحديثي النضال والذين قفزوا من السفينة الأخرى ليقودوا الدفة في سفينة الانتقالي .

لهذا علينا جميعا أن نعمل في أوساط الجماهير  وان نرتب عملنا في إطار المجلس تنظيميا وسياسيا وإداريا وان تكون هناك ضوابط نمشي عليها ويكون هناك محاسبة ومراقبة وان نفعل دور العقاب والثواب والنقد والنقد البناء ليس الهدام ،لاننااليوم نؤسس لدولة دمرها نظام الاحتلال تدميرا ممنهج وزرع فينا ثقافات لم تكن موجودة في مجتمعنا الجنوبي ،

فمن هنا يجب علينا مراجعة حساباتنا وننظم عملنا لكي نخرس تلك الأصوات التي تحارب المجلس في الظاهر والعلن من خلال تصحيح الأخطاء التي حصلت من قبل أشخاص باسم المجلس وان نكون قدوة يقتدى بها في عملنا لأجل بناء الدولة الجنوبية المنشودة 
ونعمل بمقولة اخواننا المصريين عندما قالوا (امشي عدل يحتار عدوك فيك )بهذا فقط نقطع الطريق على كل من يحاول أن يقتنص الفرص لينال من مجلسنا وقياداتنا من خلال أن نكون صادقين واضحين ونحارب الفساد والمحسوبية وحب الذات ونجعل مصلحة الوطن هي العليا وان نختار الرجل المناسب في المكان المناسب ، كي لانجعل مدخل لأعداء الجنوب بأن يفككوا صفنا وتماسكنا لأن الظروف التي نمر بها اليوم معقدة جدا وتحتاج منا إلى إعادة نظر