أخبار النقابات

نقابة الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين: ستبقى أحرف كتابات الفقيد “صبحي” وكلماته مشاعل نور تضيئ ذاكرة الجيل

النقابي الجنوبي /خاص

نعت نقابة الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين المناضل الوطني والكاتب الصحفي فريد عبده صحبي ، الذي وافته المنية الجمعة بعد صراع مع المرض .

 

 

 

” كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ ۝ وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ ”

[الرحمن:26-27]

 

بقلوب مليئة بالإيمان بالله “عز وجل”، وراضية بقضاء الحق وقدره، تنعي نقابة الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين، الصحفي المخضرم والكاتب الكبير البارز “فريد صحبي” نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة (١٤ أكتوبر) للصحافة والطباعة والنشر “الأسبق” رئيس تحرير صحيفة (الزمان )، الذي وافاه الأجل يوم أمس الجمعة في العاصمة عدن، بعد حياة كريمة عظيمة حافلة بالعمل الوطني النضالي المتعدد والكبير .

 

لقد خسر الجنوب اليوم، أحد أبرز كوادره النضالية الصحفية والإعلامية والتربوية والقيادية المتعددة الذي اثبت حضوره الوطني منذُ ستينات القرن الماضي كمعلم فذ وتربوي قدير في مدارس عدن وما اعقبها من ادوار نضالية اثناء انطلاقة الكفاح المسلح في القطاع الفدائي كأحد ابرز المناضلين اللذين خاضوا حرب التحرير ضد الاستعمار البريطاني.

 

سيبقى الإرث الكبير الطيب الذي تركه الفقيد “صحبي” خالدا في قلوبنا وستبقى أحرف كتاباته وكلماته العظيمة مشاعل نور تضيئ ذاكرة جيل بعد جيل وسيحفظ الزمن للفقيد ذلك التفرد والابداع الذي تميز به طيلة مراحل حياته.

 

اننا في نقابة الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين إذ ننعي رحيل الفقيد “فريد صحبي” نتقدم بخالص التعازي وعظيم المواساة الى جميع افراد اسرته، وأصدقائه وزملاءه ومحبيه، والوسط الصحفي والإعلامي الجنوبي كافة في هذه الفاجعة والمصاب الأليم الكبير، سائلين المولى “عز وجل” أن يغفر له ويرحمه وان يسكنه فسيح الجنان وان يلهمنا جميعا الصبر والسلوان.

 

إنا لله وإنا إليه راجعون

 

نقابة الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين

عنهم نقيب/

عيدروس باحشوان

العاصمة عدن.