هل النفط يصمد “سعرياً” بوجه “الاضطرابات”؟

 

النقابي الجنوبي/متابعة خاصة

حافظ النفط على معدلاته السعرية رغم الاضطرابات المتزايدة في منطقة الشرق الأوسط خلال الفترة الأخيرة؛ حيث عدل من تراجعه في جلسة المعاملات الأخيرة وعاد مجدداً إلى الارتفاع والاستقرار نسبياً.

صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 8 سنتات

واستقرت العقود الآجلة لخام برنت “سعرياً” لتسجل 82 دولاراً للبرميل عند التسوية، كما صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 8 سنتات أو 0.1 % لتصل إلى 76.92 دولار للبرميل.

وتتأثر الأسواق العالمية بشكل عام بالمخاوف حيال أسعار الفائدة والطلب العالمي، عقب ارتفاع الأسعار نحو 6% الأسبوع الماضي، بفعل القلق من أن يؤدي التوتر في الشرق الأوسط لمشاكل في الإمداد.

ودفعت المخاوف حيال التضخم إلى تأخير خفض أسعار الفائدة الأمريكية، كون ذلك قد يؤدي إلى تراجع الطلب على النفط الأمريكي بفعل تباطؤ النمو الاقتصادي.