لقاء لملس وممثل مفوضية اللاجئين يبحث مشكلتي الهجرة غير الشرعية وتدفق النازحين إلى العاصمة عدن

 

النقابي الجنوبي / خاص

بحث وزير الدولة محافظ العاصمة عدن أحمد حامد لملس في اللقاء الذي عقده اليوم الخميس مع السيد مارين كايدوم شاي ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين ونائبه السيد ياسر واريس آليات تفعيل التدخلات المستدامة وسير العمل بمشروع المياه والصرف الصحي بالعاصمة عدن.

وتناول اللقاء الذي شارك فيه الأمين العام للمجلس المحلي بدر معاون ومدير عام مكتب التخطيط بعدن انتصار مرشد ومدير عام مديرية دار سعد عبود ناجي مشكلتي الهجرة غير الشرعية المستمرة من القرن الأفريقي واستمرار تدفق النازحين إلى العاصمة عدن.

ونوّه وزير الدولة محافظ العاصمة عدن إلى أن مقترحات ورؤية السلطة المحلية لحل هاتين المشكلتين قد قُدمت في المؤتمر الدولي للاجئين في جنيف السويسرية ديسمبر الماضي وهي في انتظار بدء عمل اللجنة المشتركة في هذا الجانب.

وأكد لملس على ضرورة أن تكون الأولوية للتدخلات في العاصمة عدن للمشاريع المستدامة وتأهيل البنية التحتية مؤكدا حرص السلطة المحلية على تقديم التسهيلات اللازمة لجميع الجهات والمنظمات وتوفير البيئة الملائمة لها للعمل بما يمكّنها من تحقيق أقصى استفادة للمجتمع المحلي.

من جهته أثنى السيد مارين بجهود السلطة المحلية بالمحافظة باعتبارها شريكة في تنفيذ مشروع الصرف الصحي الممتد من خور مكسر إلى دار سعد موضحا عددا من التدخلات التي تنفذها المفوضية، من أبرزها السكن العائلي والمعهد التقني بدار سعد الذي يُقدم خدمات تعليمية لثمانية تخصصات.

مقالات ذات صلة