محافظ الضالع يحضر اختتام دورة تدريبية

 

النقابي الجنوبي/الضالع/خاص

حضر محافظ محافظة الضالع اللواء علي مقبل صالح اليوم الأثنين بمديرية الأزارق حفل اختتام الدورة التدريبية الخاصة بأعمال الخياطة والتطريز لعدد من المتدربات استغرقت أكثر من شهر.

وفي الدورة ثمن مدير عام مديرية الأزارق اهتمام قيادة السلطة المحلية بالمحافظة وتلمسها للمشاريع المقدمة من منظمة دور كاس الدولية.
;
من جهته أشاد محافظ الضالع بالمشاريع المقدمة من قبل منظمة دور كاس الهولندية لمديريات المحافظة مشيرا إلى أن مثل هذه المشاريع دوماً ما تسعى قيادة السلطة المحلية لتحقيقها وهي تساعد في إنجاز أعمال ابداعية منافسة للخبرات والورش الكبيرة في هذا المجال وتمنح اكتساب خبرات ومهن مميزة تساعد في تحسين الحالة المعيشية للأسر والأفراد.

وأوضح المحافظ أن السلطة المحلية تقدم كل التسهيلات اللازمة للمنظمات الدولية العاملة بالمحافظة وتحظى بكل الرعاية والأهتمام من قبل ابناء المحافظة كافه.

من جهتها شكرت مديرة البرنامج في المنظمة بلقيس المنيف دور قيادة المحافظة الفاعل واهتمامها من خلال حضورها ومشاركتها في الحفل الختامي للدورة إضافة إلى تذليلها لكافة الصعوبات وتسهيل مهمة عمل المنظمة بالمحافظة مشيدة بعمل المدربات والمتدربات على الألتزام فترة الدورة مؤكدة أن هذا المشروع هو أول خطوه للتعارف بين المنظمة والمجتمع وبداية العمل نحو مشاريع سُبل العيش للمستقبل بما يعكس الصورة الإيجابية للمانحين.

من جهته أكد ضابط المشروع المهندس محمد محمود عيون أن تدخلات المنظمة في مديرية الأزارق شملت توزيع ثلاثمائة سلة صحية وتدريب اربعين متطوعا وكذا تدريب أكثر من تسعين متدربة في مجال الخياطة والتطريز في مركزي الدرب وعُباب اضافة الى تأهيل أبار مياه وبناء شبكة مياه وخزانات للمدارس وبناء حاجز مائي في منطقة عُباب بسعة تسعه مليون لتر بتكلفة ثمانون الف دولار.

وأوضح ضابط المشروع في منظمة دور كاس الدولية بالمحافظة أن المنظمة لها تدخلات جديده ستشمل قطاعات الصحة والتربية خلال العام الجاري 2024م في مديريتي الضالع وجحاف.

حضر الدورة وكيل أول محافظة الضالع الأستاذ نبيل العفيف ومدير مكتب المحافظ الأستاذ محمد فضل ومدير عام مديرية الأزارق المحامي علي هادي الحسني وعدد من المسئولين والشخصيات الأجتماعية.