صدفة.. اكتشاف أصغر وأشد عقدة في العالم والعلماء يتفاعلون

 

النقابي الجنوبي / خاص

أنجز العلماء مؤخرا أصغر وأشد عقدة تم تسجيلها على الإطلاق والتي تحتوي على 54 ذرة فقط.

ويكون الالتواء المجهري على شكل ثلاثي الفصوص أبسط نوع من العقد بثلاثة تقاطعات متشابكة دون أطراف فضفاضة.

وتحتوي “العقدة المعدنية” الحديثة على الذهب وفقا لورقة جديدة نشرت في مجلة Nature Communications.

واكتشف العلماء هذه العقدة المزدوجة التي حطمت الرقم القياسي عن غير قصد حسبما قال المعد المشارك في الدراسة ريتشارد بوديفات الكيميائي في جامعة ويسترن أونتاريو.

وفي الأصل، كان العلماء يحاولون ربط هياكل الكربون بأسيتيليدات الذهب وهي فئة من المركبات الكيميائية وخلال هذه العملية نتج عن أحد التفاعلات سلسلة ذهبية ربطت نفسها في تشابك يشبه البرسيم ثلاثي الأوراق.

وقال بوديفات: “إنه نظام معقد للغاية، وبصراحة، لا نعرف كيف يحدث ذلك”.

وإلى جانب كونها صغيرة جدا كانت العقدة الأكثر إحكاما على الإطلاق، وفقا للدراسة.

وكتب العلماء في الدراسة: “العقد الجزيئية، التي يمثل تركيبها العديد من التحديات، يمكن أن تلعب أدوارا مهمة في بنية البروتين ووظيفته وكذلك في المواد الجزيئية المفيدة، التي تعتمد خصائصها على حجم البنية العقدية”.

وعلى سبيل المثال، تعد الهياكل العقدية ضرورية لربط الحمض النووي الريبي (DNA) والحمض النووي الريبي (RNA) والبروتينات التي يعتمد عليها جسم الإنسان.

يذكر أن كشف أسرار العقد يمكن أن يكون له تطبيقات في العالم الحقيقي، بدءا من بناء مواد بلاستيكية أكثر فعالية إلى إنشاء أنواع جديدة من العلاج الكيميائي.