تدشين دورة المعالجة التكاملية للحصبة والدفتيريا والسعال الديكي بالضالع

النقابي الجنوبي / متابعات

دشنت في محافظة الضالع اليوم الاثنين فعاليات البرنامج التدريبي الخاص بالمعالجة التكاملية لحالات الحصبة والدفتيريا والسعال الديكي، إلى جانب الكوليرا، الذي تنظمه وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية بإشراف مكتب الصحة بالمحافظة.

 

وشهد افتتاح الدورة الأولى حضور مدير عام مكتب الصحة بالمحافظة الدكتور إياد صالح عبدالله ، ومنسقة التدريبات الدكتوره نهله عريشي ، إلى جانب المستهدفين في التدريب من العمال الصحيين في المرافق الصحية والعربات المتنقلة المدعومة من عدد من المنظمات الدولية من بينها منظمات:”آدرا، وميدير، والهيئة الطبية، والانقاذ الدولية”.

 

وأكد مدير عام الصحة بالمحافظة الدكتور إياد صالح على أهمية مثل هكذا دورات تسهم في تقليل الإصابة بهذه الأمراض الفتاكة وترفع من مستوى القدرات المعرفية للكادر الصحي في عموم المحافظة.

 

وأشاد الدكتور اياد بجهود منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة العامة والسكان على دعمهم المتواصل للقطاع الصحي، مشدداً على ضرورة الاستفادة من مخرجات هذه الدورات وبما يسهم في تحسين كفاءة الكادر الطبي ويكفل بتقديم الرعاية الصحية في مختلف أنحاء المحافظة.

 

واوضحت منسقة التدريب الدكتورة نهلة عريشي أن البرنامج التدريبي يستهدف عدد ( 132) عاملاً صحياً وأطباء من مختلف المديريات وبعدد خمس دورات وبمقدار أربعة أيام لكل دورة، حيث سيتلقون معارف ومهارات متعددة في كيفية التعامل مع الحالات المشتبهة بالحصبة والدفتيريا والسعال الديكي والكوليرا.

 

واضافت : ” كما سيتعرفون على مختلف الاعراض والعلامات والمضاعفات وطرق المعالجة، أكان ذلك بعلاج الحالات البسبطه والمتوسطه أوالحالات التي تحتاج الى رقود وتحويل الى المستشفى ، من خلال تعريف المشاركين بمشورات ودواعي تحويل الحالات الى المستشفى .

 

كما أشارت الدكتورة نهلة أن محاور الدورة ستشمل التعريف بأهمية الترصد وضرورة الابلاغ عن الحالات لفرق الترصد لكي تتمكن من القيام بواجبها، والتعريف باهمية التطعيمات وتزويد المشاركين بجدول التطعيمات الروتينيه المعمول به في بلادنا ، وتغيير المفاهيم الخاطئة حول اللقاح.