اخبار وتقارير

ماذا يحدث في جنوب السودان حتى تغلق المدارس؟

النقابي الجنوبي/خاص

 

أعلنت حكومة جنوب السودان أمس السبت إغلاق المدارس لفترة غير محددة بسبب موجة حر غير معهودة مع درجات حرارة وصلت إلى 45 مئوية.

مثل هذا الإجراء غير مسبوق في هذا البلد الاستوائي الواقع في شرق إفريقيا والذي يعتبر معرضا بشكل خاص لتغير المناخ.

وموجات الحر شائعة خصوصا خلال ذروة موسم الجفاف في فبراير ومارس، لكنها نادرا ما تتجاوز 40 درجة مئوية.

وحذرت وزارات التربية والصحة والبيئة في بيان من أن “غالبية أنحاء جنوب السودان تشهد موجة حر … ومن المتوقع أن تراوح درجات الحرارة المرتفعة بين 41 و45 درجة مئوية هذا الأسبوع”، لافتة الى أن هذه الظاهرة يتوقع ان تستمر “أسبوعين على الأقل”.

وأضافت أنه “تم الإبلاغ عن حالات وفاة مرتبطة بالحرارة المرتفعة” بدون مزيد من التفاصيل.

وشددت على “المخاطر الكبرى” التي يواجهها الأطفال بشكل خاص، وأعلنت إغلاق جميع المدارس اعتبارا من الاثنين بدون تحديد المدة.

وتابعت “ننصح الاهالي بمنع أطفالهم من اللعب في الخارج” ومراقبة “أي علامات إرهاق ناجمة عن الحرارة او ضربات الشمس”