اياد غانم يكتب..11 فبراير ذكرى يوم الشهيد الجنوبي

 

أياد غانم

في الـ11 فبراير ذكرى يوم الشهيد الجنوبي ، لن تنتهي الذكرى بعد بل سيظل الشعب يناضل ، ويقدم التضحيات تلو التضحيات حتى يتحرر ، مادام انه صاحب الأرض ، سيحررها من دنس الغزاة ، ولو يكن الثمن استشهاد شعب بكاملة شاء من شاء ، وابى من أبى . 

في ذكراه الـ57 ذكرى الوفاء ، والثورة ذكرى الرجولة ذكرى المجد ، والحكمة ، والخلود ذكرى الوفاء للشهيد نبتهل الى الله  بالرحمة والمغفرة وجنات الخلد لجميع شهدائنا .

 ففي كل يوم لك ذكرى ايتها الذكرى في قلوبنا اساسها حب الوطن حب الارض حب الشعب الجنوبي الحر المستميت في الدفاع عن مشروعه ، وثوابته ، ومكتسباته الوطنية .

ذكرى الشهيد  الجنوبي تدعونا الى الوقوف اجلالا امام قوة صبر ، وثبات ارادة ، وعظمة تضحيات شهدائنا الذين يمثلون فخر للشعب الجنوبي ، قضوا نحبهم ، وهم يدافعون عن حياض الوطن .

ذكرى الشهيد لوحة نستعيد استعراضها لارساء الروابط بين الاجيال ، وتذكير شباب الحاضر بتضحيات ، ومواقف اسلافهم لاستلهام العبر للاقتداء بخطاهم ، وهي وقفة لاستعراض ماخاضه الشهداء من بطولات وما قدموه من تضحيات. 

رحم الله شهدائنا الابرار. 

عاش الجنوب حر ابي مستقل. 

المجد والخلود لارواح شهدائنا الابطال.