تعرف على “علاج فعال” يقضي على “الذئبة”

 

النقابي الجنوبي/متابعة خاصة.

أظهرت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة “موناش” الأسترالية، كيفية تصحيح الخلل الذي يسبب مرض الذئبة، ما يمهد الطريق لعلاج فعال للمرض على المدى الطويل.

جزيئات واقية مأخوذة من الأصحاء

وكشفت الدراسة المنشورة بدورية “Nature” العلمية، عن طريقة لإعادة برمجة الخلايا المعيبة لدى المرضى باستخدام جزيئات واقية مأخوذة من الأصحاء، لتعزيز الجانب الوقائي المسؤول عن منع المناعة الذاتية، أو مهاجمة الجهاز المناعي لنفسه.

ولفتت إلى أن الأفراد الأصحاء يمتلكون خلايا خاصة تسمى الخلايا التائية التنظيمية (T-regs)؛ وهي خلايا تعمل على مساعدة الجسم في إيقاف مسببات أمراض المناعة الذاتية، بعكس المصابين بالذئبة وحالات المناعة الذاتية الأخرى.

ويعد مرض الذئبة أحد أمراض المناعة الذاتية التي يصعب تشخيصها وعلاجها، حيث لا توجد حالتان متطابقتان منه، ولكن يمكن التعرف على المرض من خلال طفح جلدي يشبه الفراشة يحدث غالبًا بين المرضى.