استعدادات جنوبية في حضرموت لمليونية التضامن مع النخبة

النقابي الجنوبي /خاص

 

عقدت الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، بالمكلا، اليوم الأربعاء، اجتماعا موسعا مع رؤساء القيادات المحلية بمديريات الساحل، في إطار التحضيرات للمليونية التضامنية مع قوات النخبة وتنديدا بالانهيار المتواصل للعملة.

واستعرض الاجتماع الذي رأسه رئيس الهيئة العميد الركن سعيد أحمد المحمدي، جهود القيادات المحلية في التحضير لتنفيذ المليونية التضامنية مع قوات النخبة الحضرمية، المزمع تنفيذها بالمكلا السبت القادم، 3فبراير..

وطالب رؤساء القيادات المحلية في المديريات بتوفير العدد الكافي من الحافلات لنقل الحشود.. مؤكدين استعداد المواطنين للمشاركة في المليونية انتصارا لقوات نخبتهم وتقوية موقف قيادتها، على الرغم من الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها بسبب التدهور المتواصل في قيمة العملة المحلية..

وعبر الاجتماع عن إدانته لصمت الحكومة المخزي وعدم اكتراثها لحال مواطنيها، مقترحا إضافة مطلب إسقاط الحكومة إلى جانب التضامن مع النخبة.

وشدد الاجتماع على أهمية التحضير الجيد للمليونية وإطلاع الجماهير على حقيقة الموقف وخطورة المؤامرات التي تحاك ضد قوات نخبتهم.

مؤكدا أهمية نجاح هذه المليونية في توجيه رسالة رادعة لكل من يفكر في التطاول على النخبة والتعدي على صلاحياتها العسكرية والأمنية.