محافظ الضالع يبحث مع القائمة بأعمال مكتب الأمم المتحدة الأوتشاء حجم التدخلات الإنسانية

النقابي الجنوبي/الضالع/خاص

ناقش اللواء الركن علي مقبل صالح محافظ محافظة الضالع خلال لقاءه اليوم الثلاثاء القائمة باعمال مكتب الأمم المتحدة للشئون الأنسانية السيدة بولينا والفريق التنسيقي التابع لها بمكاتب المنظمات الدولية بالمحافظة الأوضاع الإنسانية بالمحافظة (الأوتشاء) ونوعية وحجم التدخلات الإنسانية فيها.

وأشاد محافظ الضالع بالجهود المبذولة من قبل مكتب الأمم المتحدة للاعمال الإنسانية والقائمين على المنظمات الدولية العاملة في الضالع وزيارتهم للمحافظة للاطلاع على الدعم ونوع التدخلات المختلفة للمشاريع التابعة لها.

ودعا محافظ المحافظ مكتب الأمم المتحدة للأعمال الإنسانية بضرورة نقل الصورة الحقيقية والإيجابية عن حاجة المحافظة الى زيادة التدخلات الأنسانية الملحة في مجالات التربية والتعليم والصحة والمياه والطرقات باعتبار ذلك يشكل حاجه ملحه تعاني منها المحافظة.

وأشار المحافظ إلى أن المحافظة تحتاج مراعاه استثنائية تختلف عن المحافظات الأخرى لاعتبارات عديده منها عدم وجود البنية التحتية لها كونها حديثة الإنشاء والتأسيس ونظراً لأنها تعيش وسط جبهة حرب مشتعلة منذ أكثر من سبع سنوات في حدودها مع المليشيات الحوثية بخلاف تدني مستويات الدخل للمواطن وقلة الإيرادات المحلية لها.

وأكد محافظ الضالع أن الضالع أمنة ومستقرة وعلى استعداد السلطة المحلية توفير كل الضمانات والأجواء المناسبة لعمل وتنفيذ المشاريع المقدمة من قبل تلك المنظمات.

وكان المحافظ قد استمع الى مداخلات وأراء عددا من مسئولي المنظمات العاملة بالمحافظة مثمنين كل التسهيلات التي تقدمها قيادة السلطة المحلية عند تنفيذ وأداء مشاريعهم المختلفة.

من جهتها أكدت القائمة باعمال مكتب الأمم المتحدة للشئون الأنسانية تقديم كل مابوسعها من تدخلات تتعلق بالخدمات والوضع الإنساني على وجه الخصوص.

حضر اللقاء العميد علي محمد العود عضو الهيئة الإدارية لمحلي المحافظة وعدد من مدراء عموم المكتب التنفيذي بالمحافظة.