الضالع: بعرض عسكري كتائب النصر تدشن العام التدريبي والعملياتي 2024

النقابي الجنوبي /طاهر علاو

برعاية العمليات المشتركة في الضالع، دشنت قوات كتائب النصر في محافظة الضالع، اليوم الأحد العام التدريبي والعملياتي الجديد 2024م، بحضور قائد العمليات المشتركة ورئيس المجلس الانتقالي في محافظة الضالع، العميد عبدالله مهدي، ومدير عام مديرية قعطبة، بكر محمد مانع الشاعري.

ورحب قائد كتائب النصر محمد النوبي خلال حفل التدشين، بالعميد عبدلله مهدي ومدير عام مديرية قعطبة،بكر محمد مانع الشاعري، مشيراً الى أهمية الدور التدريبي التي تقوم به هذه الكتائب، وذالك من أجل الدفاع عن البلاد من مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران والحفاظ على حقوق شعب الجنوب في كل أرض الوطن.

وأشاد النوبي بانضباط وتفاني أفراد الكتائب وحرصهم على اكتساب المزيد من الخبره في التدريب والمهارات التخصصية.. مشيداً بجهود واهتمام قيادة العمليات المشتركة في المحافظة بمجال التدريب والتأهيل… مؤكدا على أهمية رص الصفوف وتوحيد الكلمة والموقف خلف الرئيس عيدروس الزبيدي.

والقى العميد عبدالله مهدي خلال حفل التدشين، كلمة نقل خلالها تحيات الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، مشيدا بالإنجازات التي حققتها قوات كتائب النصر خلال الفترات الماضية في مختلف جبهات المحافظة.

وقال العميد عبدالله مهدي، خلال كلمته، أن: “الجنوب يمر بمرحلة صعبة، وأن التأمر كبير، والأعداء يخططون ضد الجنوب”، مؤكدًا على: “اننا أصحاب حق، ولن نحيد أو نميل قيد أنملة على ما ساروا عليه شهدائنا الأبرار، وسنواصل المسير حتى استعادة دولة الجنوب.

وتطرق العميد مهدي، إلى أزمة انقطاع المرتبات، مؤكدًا على أنه مهما تضاعفت الأزمات فلن نحيد عن أهدافنا، شاكرًا، في ختام كلمته، اهتمام ورعاية الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، بأبطال القوات المُسلحة الجنوبية.

وشهد التدشين عدد من الكلمات والقصائد الشعرية والوصلات الغنائية المعبّرة عن الروح الجنوبية الثائرة العاشقة للحرية والرفضة لكل أشكال الاستعباد والاحتلال.