ذكريات الماضي تجبر الدكتور ( توفيق جوزوليت) على الإجهاش بالبكاء لدى زيارته مدينة المكلا

 

النقابي الجنوبي / خاص

احتضنت مدينة المكلا محافظة حضرموت وأهلها ظهر اليوم الصحفي المغربي اللامع والاعلامي البارز البروفيسور “توفيق جوزوليت” بمشاعر الحب الصادقة وحفاوة الاستقبال التي انعكس أثرها في نفسية الصحفي توفيق جازوليت خلال لحظات اللقاء فانهمر بالدموع التي سالت من أعين البروفيسور جوزوليت تستعيد ذكريات المآسي وأوجاع الماضي في اجتياح الجنوب فكانت خير شاهد على ارتباط الذات بالمكان.

وشهدت مقاهي المكلا اللقاء المتجدد بعد 30 عاما الذي اكتساه حفاوة وود يستذكر فترة تغطيته حرب عدوان صيف ١٩٩٤م كمراسل حربي لقناة MBC

ووصل جوزوليت إلى مدينة المكلا بعد استقبال حافل حضي به في العاصمة عدن.