ڪاك بنڪ.. النقابي الجنوپي

صحفي جنوبي:بيان الانتقالي كان متزن وملتزم بمبادئ السياسية وتجاوز الخطاب الشعبوي

أكد الصحافي الجنوبي حسين حنشي ان بيان المجلس الانتقالي خلال ختام الجلسة الثانية للجمعية الوطنية الذي عقد في مدينة المكلا كان متزن وملتزم بمبادئ السياسة وتجاوز الخطاب الشعبوي الذ ساد كمراحل الحراك.

وقال حنشي :ما يجعلني اثق في مستقبلنا مع الانتقالي هو تجاوز هذا المجلس للخطاب الشعبوي الذي ساد كل مراحل الحراك الى خطاب دولة دائما متزن وملتزم بمبادئ السياسة التي تعي تقديم الحجة والفصل بين الخطاب والعقل ومراعاة كل الأبعاد في الطرح داخليا وخارجيا.

وأضاف ان بيان الجمعية الوطنية الجنوبية نموذجا واضح لذلك فمن كان يعتقد انه سيكون خطاب ملابزة فيسبوك بين فوانيس ودنابيع وشعبوي يصنع اثارة ونكت صدم فقد استمع الى خطاب يخاطب العالم والمحيط والعقل والسياسة.

وتابع ان هناك قوى تقول للسعوديين والعالم :هؤلاء ماهو الفرق بينهم وبين الحوثيين لا يعترفون بشرعية ويريدون انقلاب فقط لا عمل مع التحالف او الشرعية .

وأكد حنشي :ومن يتحدث بعنجهية عن التصادم مع الجميع وان المحيط لا تاثير له غلطان هو كمن يتحدث بان تجعل المحيط كل شيء وهو غلطان فيجب التوازن بين ان تفرض بقوتك وتثبت على قضيتك وقب نفس الوقت تراعي أصول السياسة وتأثير المحيط فجاء البيان بدعوة للرئيس هادي بصفته الى العمل سوية مع من يخدم على الأرض وبتوصية نسفت كل ما يقوله الخصوم .. هذه هي السياسة التي تجعلنا مطمئنين ان مستقبلنا في أمان .

وأشار :في كلمته بتدشين الاجتماع قال رئيس الجمعية الوطنية احمد بن بريك :(قال لي سفير دولة لماذا عندما وصلتم الى قصر معاشيق ما اقتحمتوه وأخذتم الجميع وخلاص فقلت له :نخن نتذكر ما فعلتوه مع صدام اقدم الى الكويت ثم قمتم بتدميره .. نحن ما باننطرف.)

وبين :نعم نحن نريد الوظيفة العامة والإمساك بشؤون اراضينا ضمن الدولة المعترف بها وعلى مبادئنا مثل أكراد العراق حتى تنتهي الحرب نعم نحن نريد ان نعمل مع الرئيس الشرعية الانتقالي عبدربه منصور هادي حتى تنتهي فترته الانتقالية ونتعاون مع التحالف لإعادة شرعيته هذه أمور نريدها ان وافقت الشرعية وبحسب شروطنا وان رفضت فالتحالف سيعرف من يرفض التعاون.

وأختتم بأن هذه هي السياسة بكل معنى الكلمة قدم الدعوة ضع نفسك في موضع الذي يمد يده للسلام والعمل سوية وفي نفس نفذ أجنداتك على الأرض كما تشاء ..نثق بقيادتنا وحكمتها دائما..

زر الذهاب إلى الأعلى