ڪاك بنڪ.. النقابي الجنوپي

الإنتقالي يضع اللمسات الأخيرة لإطلاق قناته الفضائية

يستعد المجلس الإنتقالي الجنوبي، لإطلاق قناته الفضائية التي ستعنى بأخبار المجلس والجنوب وستعكس للعالم العربي والإقليمي والدولي نضال شعب الجنوب من أجل إستعادة دولته التي إندمجت مع الجمهورية العربية اليمنية عام 1990 في وحدة إندماجية ظلم فيها الجنوبيين .

وكشفت تصريحات لقيادات في هيئة رئاسة المجلس، رصدها موقع (اليمن العربي) عن الجهود التي تبذل حالياً لإطلاق القناة بعد نجاح إطلاق إذاعة هنا عدن التي تعد إحدى مكونات المؤسسة الإعلامية التابعة للمجلس .

وقال نائب رئيس هيئة رئاسة المجلس الإنتقالي الجنوبي، الشيخ، هاني بن بريك، في تغريدة له بتويتر، قنواتنا في الطريق .. لافتاً إلى الجهود التي يبذلها عضو هيئة رئاسة المجلس، الإعلامي المعروف لطفي شطارة، بدءاً بوضع الدراسة الأولية لمشروع القناة .

وأضاف أن شطارة تكلف مهمة جلب الخبراء وشراء أحدث الأجهزة من أوروبا وإمريكا .. مثمناً جهوده وجهود كل المخلصين الجنوبيين في الدائرة الإعلامية والمركز الإعلامي وسكرتارية الرئاسة الإعلامية ولكل إعلاميي الجنوب الأحرار دون استثناء خالص الشكر

بدوره نشر الإعلامي ورئيس تحرير موقع عدن برس الإخباري، لطفي شطارة، منشور قال فيه عندما يصمت الانتقالي فهو يعمل بقوة لإحداث نقلة تعزز من دوره كحامل حقيقي لقضية شعب أتمنه عليها .

وأضاف بعد الإذاعة ستنطلق القناة ببثها التجريبي قريبا جدا .

ونشر في منشور أخر على الفيسبوك صوراً له مع أجهزة وكاميرات تصوير يعتقد أنها خاصة بالقناة التي يعتزم المجلس الإنتقالي الجنوبي إطلاقها لتكون مرآته إلى العالم .

والكاميرات التي ظهت بجانب شطارة بحسب مختصين خاصة بالنشرات الإخبارية وتصوير البرامج الحوارية .

وفي التاسع من فبراير الجاري، إفتتح رئيس المجلس الإنتقال الجنوبي، اللواء عيدروس الزبيدي، اولى مؤسسات الاعلام الجنوبي الخالصة مؤسسة ( هنا عدن للاعلام ) واذاعة ( هنا عدن ) كاذاعة جنوبية تبث من مدينة عدن.

ويصل بث الإذاعة من عدن الى حدود مدينة حضرموت كمرحلة اولى وسيجري توسيع بثها الى الحدود العمانية والى صعدة في المراحل القادمة، على تردد (92.9) .

زر الذهاب إلى الأعلى