ڪاك بنڪ.. النقابي الجنوپي

مجلس التنسيق الاعلى للمتقاعدين العسكرين والامنين والمدنين يصعد احتجاجاته للمطالبة بحقوق منتسبيه في العاصمة عدن .

 

النقابي الجنوبي /خاص / رشا فريد

نفذ المتقاعدون العسكريون اليوم الموافق 24 مارس 2019م وقفة احتجاجية في ساحة العروض للمطالبة بتنفيذ القرارات الخاصة بالمتقاعدين و العسكريين والامنيين والمدنيين والمقعدين قسرا ،كما طالبوا ايضا باصدار قرارات لمن لم تشملهم القرارات السابقة.

وقد القى المحتجون بيانا أثناء الوقفة ،وكان نص البيان:

اننا في هذا الوقفة الاحتجاجية نطالب بتنفيذ القرارات الرئاسية الخاصة بالمتقاعدين العسكريين والمدنيين والمقعدين قسرآ.
وسبق وان عدينا عدة مذكرات عبر الصحافة الا انه لم نستلم الرد
وكذا رسالة من الاخ عبدالله عبدربه مدير المالية وزارة الدفاع والاخ احمد سعيد المليحي مدير دائرة التقاعد بنا على طلب رئيس الوزراء بتحديد فارق التسوية3086 ضابط كدفعة اولى بتاريخ7/5/2017م وسلموها لرئيس الوزراء ولم ينفذ منها شيء
وكان املنا في الاخ رئيس الوزراء الجديد معين عبدالملك بالعمل على تنفيذ القرارات المتخذة من قبل رئيس الجمهورية كونه الجهة المسئولة على تنفيذ القرارات الرئاسية الخاصة بالمتقاعدين العسكريين والمدنيين المقصين

ان كل القرارات لم تنفذ منها شيء وعليه نطالب سيادتكم بتنفيذ القرارات الرئاسية التي ظلت حبيسة الادراج من قبل رئيس الوزراء الاسبق
ولا ندري هل هذا عقاب لنا ومكافاة لما قدمناه للوطن وضحينا بالغالي والنفيس من اجل الوطن ودفاع عنه في مختلف المراحل
سيادة رئيس الوزراء ان ظروفنا المعيشية التي نعانيها صعبة حيث لنا رواتب متأخرة من عام 2017 البعض له 5 اشهر والبعض اكثر الى جانب عدم استمرار الراتب بشكل منتظم ومع وجود الغلاء الفاحش اصبحنا نفضل الموت عن الحياه لأننا لا نملك اي مصدر دخل غير الراتب
سيادة رئيس الوزراء هل انت مقتنع بهذا الظلم الذي نعانيه وانت ساكت عنه فانته اذآ مسئول امام الله عز وجل (اذا دعتك قدرتك على ظلم الناس فتذكر قدرة الله عليك )
وهل يعقل ان لواء وعميد وعقيد يستلمون اقل من جندي فهذا قمة الظلم
ولقد حذرنا في 31/يناير 2007م وحددنا مهلة واحد شهر وعممناها للجميع لحل مشاكلنا عسكريين ومدنيين ولكن قوبلت دعوتنا بالسخرية من قبل النظام السابق ومن ثم اعلنا التصعيد والاحتجاجات حتى فجرنا الثورة وبدل من الاحتجاجات تحولت مطالبنا الى ثورة ونحن اليوم نحذركم بان تحلوا قضيتنا مالم سوف نصعد وسوف ندعو لقيام ثورة الجياع التي سوف تكون مزلزلة لكل رموز الفساد
.كما نطالب باصدار قرار بعدد (36508) مدنيين وعسكريين التي سلمت لمجلس الوزراء لرفعها لرئيس الجمهورية

نؤكد ونطالب باستمرار اللجنة حتى تتمكن من حل قضية ماتبقى من المتظلمين عسكريين ومدنيين

وكما نقدم كل الشكر والتقدير للجنة الرئاسية على ما عملت من جهد كبير لأجل حل مشاكل المتقاعدين العسكريين والمدنيين وقد قدموا ملفاتهم لرئاسة الجمهورية وعلى ضوئها اصدرت القرارات ولكن لم تنفذ من قبل الحكومة

صادر عن المجلس التنسيق الاعلى للمتقاعدين العسكريين والامنيين والمدنيين

الاحد الموافق 24/3/2019م

 

زر الذهاب إلى الأعلى