ڪاك بنڪ.. النقابي الجنوپي

الطاقة الشمسية في عدن وزيارة ابن (مبارك).. هل ستكون المنقذ للمواطن خلال الايام القادمة؟

 

النقابي الجنوبي / متابعات

اطلع رئيس الوزراء الدكتور احمد عوض بن مبارك، اليوم الاثنين خلال زيارته الميدانية إلى محطة الطاقة الشمسية والبالغ قدرتها 120 ميغاوات في مديرية البريقة بالعاصمة عدن والمتوقع دخولها للخدمة خلال الأيام القليلة القادمة، بعد استكمال الفحوصات النهائية التي تسبق مرحلة التشغيل اطلع على مكونات المحطة والتي أقيمت على مساحة مليون و600 الف متر مربع، والمقدمة من دولة الامارات العربية المتحدة لدعم القدرة التوليدية للكهرباء.

وأكد القائمين على المحطة استكمال الإنجاز بنسبة 100 بالمائة والشروع في الفحوصات النهائية وبدء عمليات التشغيل التجريبي قبل دخولها للخدمة وتصريف انتاجها من الطاقة بقدرة توليدية 120 ميغاوات خلال الأيام القادمة.

واستمع الدكتور أحمد عوض بن مبارك، الى شرح عن مراحل انجاز مشروع محطة الطاقة الشمسية والتي شملت اعمال تركيب اكثر من 211 الف لوح شمسي واكثر من 900 كيلو متر من الكابلات الكهربائية و43 الف حفرة وهيكل معدني، إضافة الى 12 محطة تحويل فرعية و9 كيلو متر من خطوط الضغط العالي ومحطة تحويل رئيسية.

وترأس رئيس الوزراء الدكتور أحمد عوض بن مبارك، اجتماع مع الشركة المنفذة للمشروع، بحضور وزير الكهرباء والطاقة مانع بن يمين موجها الشكر على كل الجهود التي بذلت في تنفيذ هذا المشروع الحيوي والذي يعد أول وأكبر مشروع استراتيجي لتوليد الكهرباء عبر الطاقة النظيفة والمتجددة.

وأشاد بالدعم الاماراتي في هذا الجانب والذي سيعمل على تقليل كُلفة توليد الكهرباء، وتحقيق قصة نجاح يمكن البناء عليها وإقامة مشاريع مشابهة في المحافظات الأخرى.. لافتا الى حرص الحكومة على تشجيع الشراكات مع الدول والمنظمات المانحة لوضع الحلول المجدية والاستراتيجية لزيادة الطاقة التوليدية عبر الطاقة المتجددة وتشجيع استخدامها.

وشدد دولة رئيس الوزراء، على أهمية تحويل النجاح في هذا المشروع الى نقطة انطلاق ضمن رؤية شاملة لايجاد حلول مستدامة في قطاع الكهرباء وتخفيف المعاناة القائمة على المواطنين.. منوها بالتوجه القائم لايجاد معهد تدريب وتأهيل للكوادر المحلية في مجال الطاقة المتجددة والاعتزاز بعمل هذه المحطة في الصيانة والتشغيل بكوادر محلية بنسبة 100 بالمائة.

زر الذهاب إلى الأعلى