منوعات علمية

تعرف هل رفع الأثقال يُعزِّز صحة الدماغ؟ 

 

النقابي الجنوبي/متابعة خاصة

أظهرت الدراسات الحديثة، أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضات العنيفة ومنها رفع الأثقال، أقل عُرضة للإصابة باضطرابات الدماغ مثل مرض الزهايمر والاكتئاب.

تقلل أيضاً من مستويات الغلوكوز في الدم

وأكد الخبراء وفقاً للمجلة البريطانية للطب الرياضي، أن رفع الأثقال يعمل على تحسين وظائف المخ خاصة عند كبار السن، حيث يتباطأ التدهور المعرفي وتقل أعراض الاكتئاب من خلال تدريبات المقاومة التي توفرها تلك الرياضة العنيفة.

وتفيد جلسات تدريب المقاومة أيضاً في خفض مستويات الغلوكوز والأنسولين في الدم لمدة تصل إلى3 أشهر، كما تعمل على تحسن قياسات اختبار الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي المعروف طبياً بفحص (HbA1C).

كما تؤثر تدريبات المقاومة التي يوفرها رفع الأثقال على مستويات المواد الكيميائية المتعددة التي تنتجها العضلات، بما فيها جزيئات تسمى الميوكينات وهي تعمل على تحسين وظائف الدماغ، فضلاً عن تحسين الحالة المزاجية.

يُشار إلى أن أحد الميوكينات المهمة هو العامل العصبي المشتق من الدماغ (BDNF)، بجانب عامل النمو الشبيه بالأنسولين (IGF-1)، والإنترلوكين 6 (IL-6)، والإيريسين، والتي تعمل على زيادة المرونة العصبية، وقدرة خلايا الدماغ على تقوية اتصالاتها.