اخبار عربي انفو

تعرف كم المبلغ الذي يتقاضاه اللواء المتقاعد الاردني (فايز الدويري) من قناة الجزيرة شهريا..مبالغ صادمة

 

 

النقابيالجنوبي/ متابعات خاصة

 

اكدت مصادر اعلامية مقربة من ادارة قناة الجزيرة بان اللواء المتقاعد فايز الدويري يتقاضى راتبا شهريا قدر ب 10الاف دولار، واعتبره البعض بانه يفوق الخيال ذلك نظير جهده الذي بذله خلال معركة طوفان الاقصى.

 

فيما اخرون اعتبروا بان المبلغ يعد زهيدا وليس بمقام وحجم لواء عسكري اخذ مساحة واسعة من الشهرة في تحليله للوضع العسكري

 

فايز الدويري، لواء متقاعد وخبير عسكري واستراتيجي اردني

 

فايز الدويري (وُلد في 3 مارس/آذار 1952)،وهو لواء متقاعد وخبير عسكري واستراتيجي أردني، يُشارك في العديد من البرامج التلفزيونية، وخصوصًا في تحليل الأمور المتعلقة بنزاعات الشرق الأوسط والقضية الفلسطينية، وبرز بشكلٍ كبير في تحليل عملية طوفان الأقصى على قناة الجزيرة.

 

فايز الدويري.. شخصيةالميلاد3 مارس 1952 (72 سنة)

 

الحياة العمليةالمدرسة الأم جامعة اليرموك (التخصص:إدارة الأعمال) (الشهادة:بكالوريوس) (1979–1985)كلية القيادة والأركان الباكستانية  (التخصص:علوم عسكرية) (الشهادة:بكالوريوس)

الجامعة الأردنية (التخصص:فلسفة التربية) (الشهادة:دكتوارة الفلسفة)  ..تخصص أكاديمية فلسفة التربية،  وإدارة المهنةمحلل عسكري    وكاتب مقالات  .. اللغة الأم العربية    والإنجليزية .. مجال العمل هندسة عسكرية،  وعلوم عسكرية،  وشؤون عسكرية  .. موظف في سلاح الهندسة الملكي الأردني،  وله أعمال بارزةالأمن الوطني الخدمة العسكريةالفرع سلاح الهندسة الملكي الاردني

 

وُلِد في إربد، وعاش مساراً مزدوجاً بين التحصيل الدراسي والخدمة العسكرية. تخرج في عام 1972 برتبة ملازم ثان، وانضم الدويري إلى سلاح الهندسة الملكي الأردني، وشارك في مهام مختلفة. قادته رحلته العسكرية إلى مناصب متنوعة، الأمر الذي عزز خبرته في التكتيكات والعلوم العسكرية.

 

وإلى جانب مساعيه العسكرية، قدم الدويري مساهمات ملحوظة في المناقشات الأكاديمية والاستراتيجية. اشتمل عمله على ورقة بحثية عن الأمن الإقليمي في الشرق الأوسط وكتاب بعنوان “الأمن الوطني”. بصفته كاتب مقالات، شارك بنشاط في الخطاب السياسي حول الشرق الأوسط.

 

وبلغت رحلته ذروتها بشكل مفاجئ في 25 كانون الأول/ ديسمبر 2023 خلال “عملية طوفان الأقصى” عندما خصّه أحد أعضاء كتائب عز الدين القسام في مقطع فيديو مصور، ليرد الدويري عليه بجوٍ من الفخر والتضامن الثابت على قناة الجزيرة ومنصات التواصل الاجتماعي، إذ أكد مجددًا بشكل لا لبس فيه إخلاصه لقضية المقاومة، مسلطاً الضوء على الشرف الذي شعر به عندما كُرِّم بذكر اسمه من قبل المقاتلين في غزة