كتابات

*فعلاً الــ ٢٢ من مايو يوماً أسوداً في تاريخ الجنوب..*

اديب_الثمادي

في كل عام سأحتفل بذكرى رحيلك يا توائم الحروف ،ويا قصيد النصوص ،ويا ثائر الجنوب ،ولسان حال الوطن وناطق تمتمات الانتصارات بأوتار القلم، والارادة ،والصبر والتضحيه ،والفداء… عشت مناضلاً شهماً ، عفيفاً نبيلاً ثائراً أعلامياً ،وكاتباً مخضرماً ،ورحلت بيوم ذلك التاريخ الذي جسدت كل نضالك وجهدك في قدحُه والتخلص منه (“٢٢مايو المشؤوم) وها قد رحلت والجنوب قد حقق انتصاراتاً عظيمه وكم هي خسارت الوطن برحيلك وكم هو بحاجة للعظماء من امثالك قارعة المحتل منذ الوهله الاولى لغزو الجنوب وناضلت بكل مراحل الثوره ومنعطفاتها التاريخيه واخر ما تقلدته حتى نبأ رحيلك مديراً للادارة الاعلاميه للمجلس الانتقالي الجنوبي محافظة الضالع ولكن شائت الاقدار ان تنتقل روحك الطاهره الى بارئها فجر اليوم الموافق الــ ٢٢من مايو المشؤوم ..نم قرير العين استاذنا ومعلمنا عبدالكريم النعوي يا قرة اعيننا ويا وجع رحيل من عرفناه وفقدناه…

لروحك الطاهره السلام

إغلاق
إغلاق