كتابات

غدا سنمارس عملنا بشكل طبيعي

 

ا/ ياسر فرحان

هلت علينا الذكرى ( 28 )الثامنة والعشرون لاعلان فك الارتباط الذي أعلنه الرئيس علي سالم البيض في (21)الحادي والعشرين من مايو عام 1994م نتيجة السياسة العفاشية التي انتهجها نظام صنعاء ضد الجنوب أرضا وشعبا،،
ومنذ تلك الفترة وحتى يومنا هذا وشعب الجنوب يحتشد بالملايين كلا في محافظته للتعبير والتأكيد عن رفضهم المستمر لأي مشروع غير استقلال الجنوب ،،، وأنهم على نهج الشهداء سائرون ،،،
وتأتي هذه المناسبة العزيزة على قلوبنا هذا العام خاصة وأن المجلس الانتقالي الجنوبي
بقيادة الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي ،، قد أرغم الكل على الاعتراف بالقضية الجنوبية عربيا ودوليا وان شعب الجنوب لا يقبل الذل والهوان ،، وان الوحلة المشؤومة قد وئدة
بعد اجتياح الجنوب منذ 94م ،،،
وأصبح تاريخ( 22مايو )ذكرى مشؤومة ويوم اسود بتاريخ شعب الجنوب لا يحب أن يتذكره
أحد ابدا ،،،
فغدا باذن الله سنذهب إلى أعمالنا كانه يوم عادي ،،، لنثبت للجميع أن (22 مايو) لم يعد يمثل لنا شئ ولا نعترف به ،،،
فمن كان مع شعب الجنوب ويبحث عن الحرية
والاستقلال فسنراه غدا يمارس عمله بشكل طبيعي ،،،
وختاما هنيئا لكم ياشعب الجنوب هذا العرس الجنوبي ،،،
وعقبال الفرحة الكبرى باعلان الاستقلال ،،
الرحمة للشهداء ،،
الشفاء للجرحى،،
الحرية الجنوب ،،،
أ / ياسر فرحان
رئيس نقابة المعلمين
والتربويين الجنوبيين
العاصمة عدن

إغلاق
إغلاق