الاخبار

“حيدان” يعود لعدن بضغط من التحالف والمجلس الانتقالي الجنوبي

النقابي الجنوبي/خاص

خضع مؤخرا وزير داخلية حكومة المناصفة المحسوب على هادي وعاد الى عدن بعد هروبه منها عقب تشكيل الحكومة.

وعاد وزير داخلية حكومة المناصفة ابراهيم حيدان مجبرا بتوجيهات من التحالف بعد ان كان يريد البقاء في سيئون ونقل مقر وزارته اليها.

وحاولت جماعة الاخوان باغراء حيدان وابقاءه متمردا وخارجا عن نطاق الحكومة المتفق عليها الا ان السعودية استدعته وامرته بالعودة لعدن والبدء باعادة هيكلة وزارته بالتنسيق مع الانتقالي واستبعاد كل العناصر الارهابية من الوزارة والتي زرعها سابقه المدعو احمد الميسري.

واكدت مصادر في حكومة المناصفة ان وزير الداخلية حيدان اكد للسعودية والامارات التزامه بالأوامر وانه ملتزم بتنفيذ اتفاق الرياض واعادة هيكلة وزارته والتنسيق والتشاور مع الانتقالي.

لكن حيدان طلب من السعودية وفق المصدر حمايته اذ انه من الممكن ان يتم استهدافه من قبل خلايا علي محسن الاحمر وجماعة الاخوان التي تضغط عليه للخروج عن لحمة الحكومة المشكلة باتفاق الرياض.

إغلاق
إغلاق