أخبار نقابيةساخن

انفراج أزمة المشتقات النفطية – مجلس اللجان النقابية لمصافي عدن يعلن رفع الإضراب ويحمل الحكومة مسؤولية مايحدث .

 

النقابي الجنوبي / خاص

أصدر مجلس اللجان النقابية لمصافي عدن الذي يرأسه ( غسان جواد ) بيانا يحمل فيه الحكومة الأزمات الحاصلة في البلاد نتيجة للقرارات الخاطئة وغير المدروسة.

وأعلن مجلس اللجان النقابية للمصفاة عن رفع الإضراب حتى اشعار اخر بناء على توافقات بينه وبين الإدارة وذلك لإعطاء فرصة لإيجاد حلول.

والى تفاصيل ماجاء في البيان

بسم الله الرحمن الرحيم 

الاخوة العمال الاخوات العاملات

في البدء نحيي تماسككم والتفافكم خلف نقابتكم

تم رفع مقترح إلى رئاسة الوزراء لحل القضايا والمطالب العمالية بشأن تشغيل المصفاة وحقوق ومستحقات الموظفين.

وقد تم تقديم مقترحاتنا ونرجو أن تنظر الحكومة إليها بجدية وأن تضع جل اهتماماتها في سبيل تشغيل المصفاة لأعاده الروح لعدن والمساهمة بتحسين الوضع الاقتصادي لا أن نتركها تواجه مصيرها أو نتنصل من واجباتنا متجاهلين أهميتها ومكانتها ولذلك وحرصا منا على عدم تفاقم الأمور في ضل هذه الظروف فأننا سعينا مع الإدارة لإيجاد الحلول الممكنة التي لا تنتقص من حقوق الموظفين أو تمس بمصفاتهم واختصاصاتها وتم التوصل مع الإدارة بالتالي :

التكفل بعلاج المرضى الذين أقرتهم اللجنة الطبية في الخارج الالتزام بالمرتبات ومستحقات الموظفين المالية في وقتها والمحاضر المتفق عليها _ توحيد سعر خزن المشتقات النفطية لجميع الشركات والمنشئات والتجار

اعتماد العلاوة السنوية لعام 2021م من مرتب يناير 2022.

ننتظر تنفيذ وعد الحكومة بتوريد المبلغ المستحق المقرر لاستكمال محطة الطاقة وهو سبعة مليون دولار إلى حساب الشركة الصينية , ونأمل منها الإيفاء بوعودها وتحديد فترة زمنيه لإعادة تشغيل المصفاة

واننا نحمل الحكومة هذه الازمات الحاصلة في البلاد نتيجة القرارات الخاطئة والغير مدروسة جاء هذا لأجل إعطاء فرصة لإيجاد حلول وفي حال تجاهل مطالبنا سوف نلجئ للإضراب الشامل ولن نقبل بأنصاف الحلول

مع العلم باننا لازلنا متمسكين بالبيان رقم (3) لعام 2022م واستكمال ما تبقى من المطالب الواردة فيه

وعليه تم تعليق الاضراب حتى إشعار آخر

مجلس اللجان النقابية لشركة مصافي عدن

إغلاق
إغلاق