أخبار و تقارير

اقتحام منزل تاجر السلاح والقيادي الرافضي ( فارس مناع) بصنعاء من قبل مليشيات ( ابو علي الحاكم)

النقابي الجنوبي / خاص

اقتحمت مليشيات القائد العسكري الرافضي ( ابو علي الحاكم ) منزل تاجر السلاح الشهير والقيادي الرافضي ( فارس مناع) بصنعاء قبل اذان الظهر يوم امس الخميس الموافق 13 يناير 2022م .

واكدت مصادر مقربة من المنزل بأن اطقما عسكرية تابعة لمليشيات ( ابو علي الحاكم) حاصرت المنزل من جميع الاتجاهات وبعد بضع دقائق قامت باقتحامه بعد أن تأكد لها أن المنزل الفاخر فارغا وان تاجر السلاح والقيادي في صفوف الرافضة “فارس مناع ” تمكن من الفرار منه إلى مكان مجهول .

ولم تذكر المصادر عن الأسباب التي أدت إلى اقتحام المنزل ، لكن مصادر أخرى أكدت بأن تاجر السلاح “مناع ” يعد من المؤيدين ل” محمد الحوثي ” التي مليشياته تخوض معارك حامية الوطيس مع مليشيات (ابو علي الحاكم ) المندلعة بينهما بسبب اعتقال( مهدي المشاط) رئيس الجماعة ووضعه تحت الاقامة الجبرية في منزل” محمد الحوثي”.

وقالت المصادر بأن خلافات نشبت بين “محمد الحوثي” و”مهدي المشاط” مؤخرا بسبب تعين الخلف لشغل منصب زعيم الجماعة المقتول ” عبدالملك الحوثي ” .

ووجه “محمد الحوثي ‘ اتهاما صريحا لرئيس الجمهورية الرافضية “مهدي المشاط” بالخيانة العظمى ( التخابر ) لصالح جهات أجنبية معادية وسماها ( ابو ظبي) .

من جانبه( مهدي المشاط) رد على ( محمد الحوثي ) بأنه ابو المفسدين في الأرض وجب شرعا قطع يده .

واشتدت الخلافات بين الجانبين حد أن (محمد الحوثي) أمر مليشياته باعتقال (مهدي المشاط ) ووضعه تحت الاقامة الجبرية في منزله , مما حداء بالاخير الاستنجاد بالقائد العسكري ابو علي الحاكم لتندلع المعارك بينهما يوم امس الاول الاربعاء الموافق 12 يناير 2022م .

إغلاق
إغلاق