أخبار و تقارير

دائرة حقوق الإنسان للإنتقالي تختتم ورشة توعوية لمنتسبي لواء العاصفة

النقابي الجنوبي / خاص

اختتمت دائرة حقوق الإنسان بالأمانة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الخميس ، ورشة توعوية نظمتها حول الأساسيات ومفهوم سيادة القانون لمنتسبي لواء العاصفة في العاصمة عدن.

والقت المحامية ذكرى معتوق، رئيس دائرة حقوق الإنسان كلمة شكرت من خلالها قيادة لواء العاصفة على تعاونهم لإنجاح هذه الورشة التي تهدف إلى رفع مستوى التوعية لأفراد القوات المسلحة الجنوبية .

واوضحت معتوق للافراد ماهو قانون حقوق الانسان والقانون الانساني وكل مايخص النزاعات المسلحة، مؤكدة على أن أخلاقيات رجل الأمن هي اهم شيء يعطي انطباع ايجابي وارتياح كبير لدى المواطنين ، مشيرة إلى أنه يقع على عاتق رجل الأمن مسئولية كبيرة في حماية الوطن و المواطنين .

بدوره أشاد الدكتور عبدالعزيز علي هادي نائب رئيس دائرة حقوق الإنسان بمستوى التجاوب و الانضباط العالي الذي تحلى به الأفراد المشاركون في الدورة ، متمنية أن تفيدهم هذه المعلومات أثناء تأدية عملهم على أرض الواقع وأن ينقلوها كذلك لكافة زملائهم .

وأكد هادي على أن دائرة حقوق الإنسان ستستمر في تنظيم هذه الدورات التي ستساعد كثيرا في تحسن سلوك الأفراد في الأجهزة الأمنية .

وتلقى أفراد لواء العاصفة في ختام الورشة ، شرحا من العميد فارس عبد الجبار حاجب عن أخلاقيات التعامل مع المواطنين أثناء تأدية الواجب الوطني والتحلي بالقيم و الاخلاص و الصبر ،و بعض الصفات التي تساعد رجل الأمن في عمله .

وتناول اليوم الختامي للورشة أهمية التعامل بحس أمني عال لحماية كافة الممتلكات العامة والخاصة وطرق التصرف في بعض المواقف التي قد يقع فيها رجل الأمن وتسخير كافة الإمكانيات للوقوف في وجه التحديات التي تواجه الوطن والمواطن .

وتضمنت المحاضرة التي ألقاها العميد عبد الحكيم الكوبي نائب مدير دائرة التوجيه المعنوي لقوات الدعم و الاسناد ، شرحاً مفصلاً حول انضباط أفراد القوات الأمنية التي تساعد من رفع الكفاءه الأمنية أثناء تنفيذ المهام الأمنية الموكلة لهم .

بدورها ثمنت قيادة وأفراد لواء العاصفة اهتمام المجلس الانتقالي ممثلا بدائرة حقوق الإنسان تنظيمها هذه الورشة التي تهدف إلى توعية رجال الأمن .

إغلاق
إغلاق