الاخبار

البنك المركزي السلاح الأخطر بيد ميليشيا الإخوان

 

 

النقابي الجنوبي/تقارير

 

يوما بعد أخر تتأكد حقيقة أن البنك المركزي هو السلاح الأخطر بيد ميليشيا الإخوان، السلاح الذي باتت تلك الميليشيا تقتل به الشعب الجنوبي ببطئ من خلال افقاره وتجويعه.

 

حيث وظفت ميليشيا الإخوان البنك وفقًا لمصالحها وتحقيقًا لأهدافها، فقد تمكنت من معاقبة الجنوبيين وارهاقهم بالاعباء المعيشية، وكونت ثروات ضخمة من خلال تلاعبها بأسعار العملة، واستنزفت العملة الصعبة وحولتها إلى الخارج، وغسلت أموال الحوثي وشرعنة إجراءاته.

 

بات تحرير البنك المركزي من هيمنة الإخوان وتعيين قيادة جديدة له مطلبي شعبي عاجل لإنقاذ البلاد ووقف الإنهيار الاقتصادي.

إغلاق
إغلاق